فضيحة : لجنة المالية تُحيل على الملك نصا خارقا للدستور

هبة بريس ـ عياش عبد الله 

عَنْون المحلل السياسي عمر الشرقاوي تدوينة جديدة بـ ” الفضيحة ” حيث توقف عند ارتكاب  مجلس النواب  لخروقات قانونية دون ان يجد من يوقفه.

 

وقال عمر الشرقاوي   ” بعدما ادركت لجنة المالية انها خرقت الدستور باحتساب اعضاء لم يحضروا وليس هناك اي اجراء لضمان احتساب اصواتهم عن بعد، وبعدما استوعبوا انهم احالوا على جلالة الملك نصا خارقا للدستور، لم يجد مجلس النواب سوى اقتطاع صفحة من تقرير لجنة المالية التي يرأسها عبد الله بوانو وازالة جدول التصويت الذي يدين بخرق الدستور ”

 

واضاف الأخير موضحا ” المصيبة ان القانون يمنع المس بالتقرير البرلماني بعد التصويت على القانون في الجلسة العامة لانها وثيقة يحتج بها امام القضاء اادستوري”

 

واشار الشرقاوي تدوينته قائلا  ”  برلمانات اخرى هذه فضيحة ومصيبة وكارثة تسقط مسؤولين كبار، لكن في برلماننا يمكن ان تفعل ما تشاء وكما تشاء ومتى تشاء دون مساءلة او محاسبة ”

 

ونشر  الشرقاوي  صفحة التقرير في صيغته الاولى التي كان ينص فيها على عدد المصوتين التي تم اقتطاعها وتعويضها بصفحة لا تحيل على نسبة التصويت.”

 

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. تواجد الناس في البرلمان ام عدم تواجدهم لا يفي بالغرض, الملك نصره الله هو الدي ساعد الشعب الذين لم ينتخبوا والدين انتخبوا هؤلاء الناس, لولاه لجذمنا بالفيروس ومتنا جوعا, عاش الملك, والله سيجازيه, ويعاقب الخونة وذوي البطون السمينة,

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
الآن يُمكنكم تحميل تطبيق موقع "هبة بريس" المزيد +
إغلاق

تحرص ar.hibapress.com على حماية خصوصية المعلومات الشخصية التي تتلقاها منكم عند استخدام مختلف خدماتها . cookies

Cookie settings

Below you can choose which kind of cookies you allow on this website. Click on the "Save cookie settings" button to apply your choice.

FunctionalOur website uses functional cookies. These cookies are necessary to let our website work.

AnalyticalOur website uses analytical cookies to make it possible to analyze our website and optimize for the purpose of a.o. the usability.

Social mediaOur website places social media cookies to show you 3rd party content like YouTube and FaceBook. These cookies may track your personal data.

AdvertisingOur website places advertising cookies to show you 3rd party advertisements based on your interests. These cookies may track your personal data.

OtherOur website places 3rd party cookies from other 3rd party services which aren't Analytical, Social media or Advertising.