أرباب المقاهي والمطاعم بسلا يشتكون.. نشاطنا التجاري توقف ونحن على عتبة الافلاس

ع اللطيف بركة : هبة بريس 
بعد أن تتبع المغاربة اللقاء الاعلامي مع رئيس الحكومة الذي أكد خلاله عدم وجود أي تصور للحكومة ما بعد 20 ماي فترة انتهاء حالة الطوارئ الصحية. بقي مهنيو المطاعم والمقاهي يتسائلون “إذا تم تمديد مهلة الحجر الصحي إلى ما بعد شهر ماي ، فلن يتمكن العديد منهم  إعادة فتح ابواب مطاعهم ومقاهيهم للعموم.” تساؤل مشروع ينتظر مهنيو قطاع المطعمة والمقاهي من خلال اتحاداتهم المهنية جوبا له من طرف مسؤولي الدولة في حالة عدم تقديم أي إجراء يدعم  هذا القطاع التي توقف نشاطه التجاري بنسبة الـ 90 في المائة.
وفي هذا الساق، أفاد ياسين الغزواني كاتب عام جمعية وطنية أرباب المطاعم والمقاهي فرع مدينة سلا لجريدة “هبة بريس” أن مهنيي القطاع ملتزمون بتوجيهات السلطات” مستطردا كلامه بالإشارة إلى معاناة أرباب المطاعم والمقاهي وشريحة واسعة من المستخدمين بالقول:” استمرار الوضع الحالي استنزف مدخراتنا المالية، بالنظر إلى سومات كراء محلات تجارية مرتفعة”.
هذا وطالب ياسين الغزواني مسؤولي لجنة اليقظة إلى سن إعفاءات ضريبية، وأن يسري الأمر نفسه بالنسبة للجبايات المحلية” كما ناشد مسؤولي الدولة إلى تجديد الدعوة إلى مسؤولي المصارف المغربية لمنح قروض وتسهيلات مالية بفوائد متدنية، لكي يتمكن المهنيون من تسديد الفواتير المتراكمة من السلع والمواد الغذائية واقتطاعات الخاصة بالتجهيزات،  لأجل إنقاذ هذا القطاع الذي توقف بنسبة 90 في المائة، نظرا لأنه يوظف أزيد من مليون ونصف المليون أجير.
إلى ذلك، دق دات المتحدث الذي يشغل صفة ناقوس خطر في حالة استمرار الوضع الحالي دون تدخل عاجل للدولة لانقاذ ماء وجه القطاع بالقول :”  الوضع سيصبح كارثيا نظرا إلى ان عددا من أرباب المقاهي والمطاعم سيعلنون عن افلاسهم و تشريد الآلآف من المستخدمين والمهنيين”.

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق