العثماني : “الحمد لله نعرف تحسنا في بعض المؤشرات”

هبة بريس – الرباط

جدد رئيس الحكومة، سعد الدين العثماني، في بداية أشغال المجلس الحكومي المنعقد يومه الخميس، التعبير عن اعتزاز الحكومة وكافة مكونات الشعب المغربي، بالتوجيهات السامية للملك محمد السادس، وكذا بالتلاحم القوي للمواطنات والمواطنين في مواجهة جائحة كورونا وتداعياتها.

وقال العثماني في كلمته الافتتاحية لاشغال المجلس، “في الوقت الذي تعرف فيه بلادنا إكراهات وصعوبات حقيقية بسبب هذه الوضعية، كلنا إرادة وعزم لمواجهتها، فإننا والحمد لله نعرف تحسنا في بعض المؤشرات، من مثل الارتفاع المطرد لعدد المتعافين، وانخفاض نسبة الوفيات، والتحكم أكثر في البروتكول الدوائي، وتحقيق الاكتفاء الذاتي في عدد من المستلزمات الطبية مثل المطهرات والكمامات.”

وقد تحققت هذه النتائج، يضيف رئيس الحكومة، بفضل المجهودات التي يبذلها كافة المتدخلين في مواجهة الجائحة، وفي مقدمتهم مهنيو الصحة ومختلف الأجهزة الأمنية، والذين يستحقون كل التنويه والتقدير.

كما سجل العثماني، أن العروض المبرمجة في اجتماع المجلس الحكومي ليومه الخميس، ستمكن المجلس من مواصلة الوقوف على مختلف تداعيات جائحة كورونا والحجر الصحي، خاصة بعد تمديد حالة الطوارئ الصحية.

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. الكمامات بمكناس 10 دراهم ححد ادنى اسي العفريت.اما التراجع او الارتفاع في المؤشرات لا دور لك فيه انت شخصيا.انهم الاطباء والممرضين الله يجازيهم.انت اصمت وارحل مرضتينا والله.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق