فلاحون يتفاجأون بقطع مياه السقي عن أراضيهم بمنطقة ”تافراطا“ إقليم تاوريرت

هبة بريس – تاوريرت
أقدم المكتب الجهوي للاستثمار الفلاحي بملوية في خطوة مفاجئة خلال الشهر الفضيل على قطع مياه السقي بالقطاع السقوي لطافراطا بإقليم تاوريرت دون قيامه بأي تواصل مع الفلاحين
وعبر أحد المتضررين في حديثه لجريدة ”هبة بريس“ الإلكترونية،  عن استغرابه من قطع مياه السقي على أراضيهم الفلاحية المتواجدة بسهل طافراطا بإقليم تاوريرت، الأمر الذي عرض ما يقارب 60 فلاحا إلى ضياع محاصيلهم الفلاحية في غياب تام للجهات المسؤولة.
وأضاف ذات المتحدث أنه ونظرا للحجر الصحي لم يتمكنوا من معرفة الأسباب الكاملة، علما أن المكتب الجهوي للاستثمار الفلاحي لملوية ألزمهم بوثيقة يوقعون عليها تتعلق بالاستفادة من مياه الري مؤدى عنها مالياً، مع  تكليف الأعوان من مراقبة وقراءة العداد المعتمد في تحديد المياه المستهلكة.
واسترسل ذات المتضرر أنه وبالرغم من إمضائهم للعقود والالتزامات، إلا أن المكتب الجهوي لم يفي بوعده ولم يستأنف عملية مده بمياه السقي لانقاد محاصيلهم الفلاحية، خصوصاً وأن غالبتهم قاموا بالاستثمار من خلال قروض بنية، مما يجعلهم معرضين للافلاس وضياع ممتلكاتهم.

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. Les vrais perdants ce sont les agriculteurs de sidi lahcen qui ne bénéficient pas de l’irrigation de leurs terres agricoles situées à Tafrata également dont notamment les propriétaires des terrains expropriésà Laghrass pour la construction du barrage Hassan2.Les décideurs de notre pays sont priés de leur rendre justice.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق