الشرقاوي : قانون 22.20 مشروع لتكميم ” الكلافيي ” وتجريم التواصل الاجتماعي

هبة بريس ـ عياش ع 

أثار مشروع قانون 22.20 المتعلق باستعمال شبكات التواصل الاجتماعي وشبكات البث المفتوح والشبكات المماثلة سيلا من ردود الأفعال ضده، مباشرة بعد تسريب بعض نصوصه من قبل صانع المحتوى المعروف بـ”سوينكا”، إذ أثارت هذه النصوص موجة من الانتقادات اللاذعة للقانون وللحكومة، واعتبره العديد من النشطاء قانونا يهدف إلى تكميم الأفواه.

وفي هذا الاطار ، كتب المحلل السياسي وأستاذ العلوم السياسة والقانون الدستوري عمر الشرقاوي، الذي أطلق عريضة لجمع التوقيعات تحت عنوان “قانون 22.20 لن يمر”، “نحن لسنا امام قانون لتنظيم مواقع التواصل الاجتماعي، نحن امام القانون الجنائي لمواقع التواصل الاجتماعي نحن امام تجريم التواصل الاجتماعي بتوابل قانونية تتحدث عن احترام الدستور”.

وتابع في تدوينة على حسابه في الفايسبوك “المشروع مجزرة حقيقية لحقوق الانسان القانون يتضمن 25 مادة من بينها 22 مادة جزاءات ادارية وعقوبات حبسية وغرامات مالية. الله يخليكم اللي عندو شي فيسبوك يسدوا بعد هذا القانون”.

وقال الشرقاوي في تدوينة موالية  ” أنا كنت من المتفائلين بتأثير كورونا على ثقافة وسلوك الطبقة السياسية والمؤسسات وكنت امني النفس بتغيير مناخ ما قبل الوباء، لكن بعد مشروع تكميم الكلافيي سمحوا لي واعتذر منكم لقد خاب ظني من حكومة تفكر فقط في الكوارث والمصائب “

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

elections2021

مقالات ذات صلة

‫2 تعليقات

  1. ادا كان الجميع يطالب بحرية التعبير فلمادا الجميع كان يطالب بمتابعة المتورطين في حساب حمزة مون بيبي حتى هي حرية الراي فهم لم يقتلوا او يغتصبوا
    صراحة اغلبية المغاربة عندها الانا يعني انانيون

  2. حرية التعبير عندها شروط،
    دسارة وتفلية والسب…لي كاينين في ما يسمى بمواقع التواصل الاجتماعي،اشنو ايدار فها???

    الكلام بشكل اكادبمي ساهل

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق