في أقوى تدخل أمني بالبيضاء.. المنطقة الأمنية للرحمة تنجح في فرض حالة الطوارئ

هبة بريس – طارق عبلا

في واحدة من أضخم الحملات الأمنية اليومية التي تقوم بها قوات الأمن العمومي بالدار البيضاء ، خرج العشرات من عناصر الأمن التابعين للمنطقة الأمنية بالرحمة للشوارع و الأزقة لتنفيذ التعليمات و تطبيق مضامين الخطة الأمنية المحكمة لفرض حالة الطوارئ.

و حسب جولة قامت بها هبة بريس ، فرجال عبد اللطيف الحموشي بمنطقة الرحمة التي تعتبر من بين أكثر المناطق الشعبية التي يصعب ضبطها ، نجحوا في فرض حالة الحظر الصحي حيث خلت شوارع المنطقة تماما من مخالفي قانون الطوارئ باسثتناء بعض العمال و المستخدمين الذين كانوا عائدين من مقرات عملهم.

و انتشرت عناصر الأمن على طول الشوارع المؤدية لمنطقة الرحمة بالدار البيضاء ، قصد التحقق و التأكد من توفر المارة على وثائق التنقل الاسثتنائي و مدى ملاءمتها مع سبب تواجدهم خارج بيوتهم ، و لم يتم أمس تسجيل أي حالة مخالفة لقانون حالة الطوارئ بمنطقة الرحمة.

هذا الأمر ، و حسب عميد الشرطة محمد هداجي الذي يشغل في الوقت ذاته منصب نائب دائرة الرحمة 1 التابعة للمنطقة الأمنية الرحمة بولاية أمن الدار البيضاء ، فقد عزاه للحملات التحسيسية و التوعوية الاستباقية التي ما فتئت عناصر الأمن العمومي و السلطات المحلية تقوم بها على مدار ساعات اليوم.

و أكد ذات المسؤول الأمني أن ساكنة المنطقة تفاعلت إيجابا مع تعليمات و توجيهات السلطات الرسمية ، كما أن كافة عناصر الأمن تسهر طيلة ساعات اليوم على التدقيق في هويات كل الأشخاص الذين يتم ضبطهم خارج منازلهم و يتم التعامل بصرامة و وفقا للقوانين المعمول بها مع كل من يخالف قانون الحظر الصحي و هو ما أعطى نتائج إيجابية.

و إليكم بالصوت و الصورة مقتطفات من الجولة الأمنية و التدخلات القوية لعناصر المنطقة الأمنية بالرحمة و التي تقوم بمجهودات جبارة على غرار باقي المناطق الأمنية بمختلف تراب المملكة :

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق