إجراءات وتدابير وقائية مكّنت شفشاون من كسب رهان “زيرو كورونا” إلى حدّ الآن

اسماعيل بويعقوبي – هبة بريس

في الوقت الذي تتناسل فيه حالات الاصابة المؤكدة بفيروس كورونا المُستجد بعدد من مدن جهة طنجة تطوان الحسيمة ، لم تتمكن الجائحة من التسلل لمدينة شفشاون وكأن بجبال الجوهرة الزرقاء تقف سدّا منيعا أمام الجائحة التي أودت بحياة الآلاف من ساكنة العالم.

فقبل أسبوع أطلقت السلطات والمجالس المنتخبة والمجتمع المدني، باقليم “شفشاون” شعارا توعويا، تحت عنوان “شفشاون زيرو كورونا”، باعتبارها المدينة الوحيدة بشمال المغرب، التي لم يتعرض سكانها للإصابة بـ”فيروس كورونا” المستجد (كوفيد19) ، وهو ما أعطى نتائج ايجابية بتسجيل “صفر” حالة.

وفي تصريح خص به موقع “هبة بريس” قال المعتصم أمغوز رئيس جماعة “متيوة” التابعة ترابيا لاقليم شفشاون ، أن التدابير الاخترازية والوقائية التي اتخذتها السلطات الاقليمية والأمنية ، كانت استباقية في مواجهة هذا الفيروس.

وأضاف أمغوز أن ” وضع بعض أبناء المنطقة الوافدين على الجماعات ( الجماعات الساحلية نموذجا ) في الحجر الصحي في كل من المدرسة الجماعاتية للجبهة، ودور الطالب والطالبة ، ساهم في تعزيز الاجراءات الوقائية، بالاضافة إلى تعقيم كافة المراكز، والادارات وحتى الشاحنات التي تحمل السلع التموينية من خضر وزيت وكافة مستلزمات العيش و تقنين دخول وخروج سيارات الاسعاف الى المنطقة الساحلية “.

وأعلنت المديرية الجهوية لوزارة الصحة بجهة طنجة تطوان الحسيمة مساء اليوم الأحد عن حصيلة الحالات المؤكدة بفيروس كورونا بالجهة، حيث بلغت 312 حالة مؤكدة إلى غاية الساعة العاشرة صباحا من اليوم الأحد 19 أبريل 2020.

وتوزعت الحالات المؤكدة بمستشفيات الجهة، حيث تستقبل مستشفيات عمالة طنجة أصيلة 215 حالة من بينها إصابات من الفحص أنجرة، فيما سجل المستشفى الإقليمي لسانية الرمل بتطوان 57 حالة من بينها حالات بالمضيق الفنيدق و26 حالة مؤكدة بالعرائش ، و13 حالة بالمستشفى الإقليمي للحسيمة، و حالة واحدة بمستشفى وزان، أما شفشاون فلم تُسجل أية حالة اصابة مؤكدة إلى حدود كتابة هاته الأسطر.

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

elections2021

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق