إجتياح لقطعان الرعاة الرحل لمنطقة سوس في عز أزمة وباء كورونا

ع اللطيف بركة : هبة بريس 

في عز اشتداد وطأة الجفاف ووباء كورونا، قامت جحافل الرعاة الرحل باجتياح مجموعة من المناطق بقيادة تنالت باقليم اشتوكة آيت باها وذلك منذ الأسبوع المنصرم فعاثوا في الأرض فسادا وأطلقوا العنان لقطعانهم من الأغنام والماعز التي أتت على الأخضر واليابس وألحقت أضرارا بليغة بممتلكات الساكنة واستنزفت مواردهم المائية القليلة أصلا في غياب تام لتدخل السلطات.

مصادر محلية كشفت ل ” هبة بريس” أن هؤلاء الرعاة لم تكفيهم الاجهاز على المحاصيل الزراعية، بل يعتدون على السكان المحليون الجسدي على كل من تجرأ على مواجهاتهم ومحاولة طردهم من حقوله كما حصل في العديد من الدواوير التي مروا بها خلال الأيام القليلة الماضية.

أمام هذا الوضع قامت مجموعة من هيئات وجمعيات المجتمع المدني إلى إصدار بيانات تنديد لما يقع بالمنطقة وأطلقت نداء استغاثة بموازاة دعوتها السلطات الى تحمل مسؤولياتها تجاه المنطقة والساكنة قبل فوات الأوان وخصوصا بعد دخول عدد من الأهالي في اصطدامات مع هؤلاء الرحل المعتدين دفاعا عن أرضهم وممتلكاتهم.

وقدمت جمعيات المجتمع المدني ل ” هبة بريس” عدد من الفيديوهات والصور التي توثق لهجومات الرعاة الرحل على محاصيلهم مطالبين السلطات الاقليمية بالتدخل وتطبيق القانون.

وتعيش ساكنة المنطقة ظروفا صعبة نتيجة توالي سنوات الجفاف وقلة المياه وانعدام فرص الشغل مما أدى الى هجرة أغلب ساكنتها نحو المدن بحثا عن لقمة العيش، بعد اغراق الغابات المحيطة بالمنطقة بالخنزير البري الى اجتياحه للقرى وتذميره لكل المحاصيل وخاصة ما تعلق بالخضر والفواكه ما دفع السكان للتوقف عن الزراعة وحتى تلك التي كانوا يقومون بها جوار بيوتهم لتهجم الخنزير عليها باستمرار، مما هدد
معاشهم من محصول ما تبقى من أشجار اللوز والأركان والصبار، بعد تدمير جزء من من اجتياح الرعاة الرحل للمنطقة و تخريب الأشجار المثمرة .

 

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

elections2021

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق