يهم الجالية المغربية ببلدة بييلا.. السلطات الإيطالية تخصص مربعا جديدا لدفن أموات المسلمين

بقلم : عبد اللطيف الباز/ إيطاليا

بعد إقدام المملكة المغربية على إغلاق حدودها الجوية والبحرية، في إطار الإجراءات الاحترازية التي اتخذتها الدولة لمحاصرة فيروس “كورونا” المستجد، وجد عدد من مغاربة العالم، خاصة بإيطاليا ، أنفسهم أمام إشكال شرعي يتمثل في دفن أقاربهم المتوفين خلال هذه الأيام بسبب تعذّر نقل جثامينهم إلى المغرب.

ورغم وجود مقابر إسلامية في بعض الدول الأوروبية، فإن قلتها وبعدها يصعّب مأمورية المهاجرين المغاربة في نقل جثامين أقاربهم المتوفين لدفنها فيها. ولتجاوز هذا الإشكال، في الظروف الاستثنائية التي يمر بها العالم حاليا،خصصت السلطات الإيطالية ببلدة بييلا مربع إسلامي جديد لدفن أموات المسلمين لينضاف هكدا إلى المقابر الإسلامية والمربعات الأخرى بشمال غرب إيطاليا ، منها تلك المتواجدة بطورينو، ريفالطا ،فيلانوفا، داسطي ، كونيو ، فيرشيلي ،صافونا ، نوفارا، اليصاندريا، وايمبيريا.وقد جاءت هاته المبادرة بفضل تظافر المجهودات التي تبذلها الهيئة القنصلية بطورينو وأعضاء الجمعية الثقافية الإسلامية الهدى التي تقدمت إلى السلطات الإيطالية ببلدة بييلا بطلب في الموضوع .

وحسب البلاغ التي يتوفر على نسخة منه موقع هبة بريس، فقد قامت القنصلية العامة للمملكة المغربية بطورينو نيابة على أبناء الجالية وفعاليات المجتمع المدني بتقديم أسمى عبارات الشكر والتقدير لعمدة بلدة بييلا على تجاوبه المباشر مع مطالب الجالية المسلمة بالمنطقة خصوصا مع هاته الظرفية التي يمر بها العالم جراء تفشي وباء كورونا المستجد والصعوبات التي تترتب على نقل جثامين الموتى المسلمين مغاربة،من جهة ثانية، حثّ المجلس الأوروبي للعلماء المغاربة على الالتزام التام بالتعليمات الصادرة عن السلطات المختصة والمرافق الصحية؛ “وذلك حفظا للبلاد والعباد من هذا الوباء الفتاك”، كما دعا إلى التكافل والتعاون مع جميع مكونات المجتمع في هذه الظروف العصيبة، وتقديم يد العون للمحتاجين.

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

elections2021

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق