الوافي: حوالي 90 بالمائة من الجثامين التي كانت تنتظر الترحيل دفنت ببلدان الاستقبال

لبنى أبروك – هبة بريس

أفادت نزهة الوافي، الوزيرة المنتدبة لدى وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج المكلفة بالمغاربة المقيمين بالخارج، أن 90 في المائة من جثامين المغاربة المتوفين بالخارج، تم دفنها ببلدان الاستقبال بعد تعذر ترحيلهم الى أرض الوطن.

الوافي، أكدت في كلمتها، باجتماع لجنة الخارجية والدفاع الوطني والشؤون الإسلامية والمغاربة المقيمين بالخارج المنعقد في هذه الأثناء في مجلس النواب، أن الجميع يتفهم أهمية ترحيل الجثامين للمغاربة المغاربة المقيمين بالخاج الى أرض الوطن، من الناحية النفسية وبسبب الارتباط الوثيق للمغاربة بوطنهم.

وأضافت الوزيرة المنتدبة، أنه بعد تعذر ترحيل الجثامين بسبب الإجراءات والتدابير الوقائية المتخذة من قبل كافة البلدان، اتخذت المملكة قرارا بمواكبة دفن جثامين المغاربة بمقابر مخصصة للمسلمين والتكفل بالحالات المعوزة .

وأكدت الوافي، على أن عددا كبيرا من الأسر المغربية تفهمت الوضع الراهن، وتجاوبت مع القراروتم دفن جثامين أقاربها بمقابر مخصصة للمسلمين بدول تواجدهم، شاكرة تضحيتهم واحترامهم لقرارات بلدهم.

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

elections2021

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. اللهم ارحم الموتى وارزق ذويهم الصبر والسلوان. هناك دولتان وحيدتان في العالم العربي والاسلامي ادخلتا عدد كبير من موتاها هما الجزائر وتركيا.تحية لكل بلد اعان مواطنيه في وقت الشدة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق