“كمامة العثماني” و طريقة وضعها تثير سخرية نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي

هبة بريس – الدار البيضاء

تناقل عدد كبير من نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي مداخلة رئيس الحكومة سعد الدين العثماني خلال جلسة المساءلة الشهرية بمجلس النواب بكثير من السخرية خاصة أنه ظهر في المداخلة الأولى بدون كمامة واقية بعد أن نزعها أثناء صعوده منصة الإلقاء.

و بعد أن تناوب عدد من ممثلي الأحزاب السياسية و الفرق البرلمانية على إلقاء مداخلاتهم بنفس المكان و هم يرتدون كماماتهم ، اختتم البرلماني عمر بلافريج سلسلة المداخلات و التي استهلها بطلب لرئيس الحكومة بعبارة : “عافاك أسي العثماني ملي تبغي تجاوبنا بقا فبلاصتك ، بلا متجي تطلع هنا”.

و أوضح بلافريج في ذات التدخل الذي استهل به كلمته: “راه بزاف جاو هنا و لمسو المنصة ، حنا برلمانيين وخا نتعاداو ماشي مشكل لكن نتا رئيس حكومة مابغيناكش تعادا و تمرض كيف وقع في عدد من الدول هذا علاش من الأفضل جاوب في بلاصتك”.

و تفاعل العثماني مع طلب بلافريج من خلال “قهقهة” عريضة ، قبل أن يستجب للطلب و يعقب على التدخلات من مكانه لكن بطريقة أيضا نالت حظها من السخرية في مواقع التواصل الاجتماعي ، حيث أصر العثماني مرة ثانية على نزع الكمامة جزئيا و تركها ملتصقة بإحدى أذنيه.

و حاول بعض النواب البرلمانيين تنبيه العثماني لضرورة إبقاء الكمامة على الأنف و الفم أثناء كلمته ، غير أنه عقب عليهم قائلا: “راه أنا بعيد منكم و ماكاين لاش نخليها دبا حتى نسالي” ، حيث نالت طريقة وضعه للكمامة الكثير من ردود الفعل بمواقع التواصل الاجتماعي.

و كتب أحدهم معقبا: “وا سي العثماني ، في الأول حيدتي الكمامة ، و في الثاني خليتيها لاصقة في أذنك، راه نتا رئيس حكومة خاصك تعطي المثال و القدوة كيف دار ملك البلاد حين استقبل الوزراء الجدد، و لا تتحجج بكون مداخلتك طويلة ، حتى هادوك لي خداو الكلمة فهاد الجلسة راه هضرو بزاف و منهم البرلمانية ديال التقدم و الاشتراكية لي كانت غتسخف و مع ذلك خلات الكمامة”.

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫6 تعليقات

  1. هذه هي الوضعية الصحيحة أثناء الأ كل أو ألكلام وليس تحت الدقن أي حول العنق. فقط عليه أن يبعدها بعض الشيء عن فمه أثناء الكلام.

  2. اذا رايتم احدا خارج المنزل معلقا الكمامة ، الواجب ارتداؤها ، بحكم قوة قانون الطوارئ الصحية ، وهو بعيد عن البشر ،فلا
    تحاسبوه . اليس كذلك يالسيذ رئيس الحكومة ؟!!!!!!!! لنا قدوة في ملكنا نصره ا لله .

  3. المشكل محصور فى كيفية وضع الكمامة ام الاولوية الاهتمام بقضية امة ؟ يبدو الاولى الاصغاء للجواب على الاسئلة المطروحة . وقد يكون السيد لايطيق ارتداء الكمامة لتاثيرها على جهازه التنفسى . وقد يشعر بالاختناق عند ارتدائها . حياة بشر ركن عقيدة .اما وضع الكمائم فاجراء الى زوال بزوال الاسباب . واقول للرواد . اهتموا بما يبنى لا بما يهدم . البناء مناقشة الافكار لا مناقشة الحواشى . والسلام على من اتبع الهدى .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق