مستثمرة تضع منتجعها السياحي الفخم رهن إشارة السلطات لإيواء العجزة و المتشردين

هبة بريس – ياسين الضميري

غير بعيد عن مدينة الدار البيضاء و بالضبط بحوالي عشر كيلومترات عن مدينة مديونة ، يتموقع المنتجع السياحي “ماجيك كلوب” لصاحبته المسثتمرة المغربية بشرى نجمي و الذي يعتبر من بين أفخم المركبات السياحية بجهة الدار البيضاء سطات و الأول بإقليم برشيد من حيث التصنيف.

صاحبة المشروع السياحي “ماجيك كلوب” و في بادرة مواطنة منها تنم عن تحليها بروح المسؤولية و المواطنة و التضامن ، قررت بمعية الطاقم المشرف على تدبير المركب تخصيصه بالكامل لإيواء العجزة و المتشردين و الأطفال المتخلى عنهم و دون مأوى و ذلك لمساعدة السلطات الرسمية على احتواء تفشي فيروس كورونا و دعم الجهود الكبيرة التي تبذلها مؤسسات الدولة المغربية بقيادة عاهل البلاد الملك محمد السادس.

و يأتي قرار سيدة الأعمال بشرى نجمي المعروفة بالمنطقة بمبادراتها الخيرية و التضامنية و القاضي بوضع مركبها السياحي الفخم رهن إشارة السلطات بالكامل و مجانا طيلة فترة الطوارئ ، أياما قليلة فقط بعد قرار أحد الفنادق المصنفة بمدينة الدار البيضاء و الذي قرر طرد عدد من النزلاء بسبب عدم تأديتهم المبالغ العالقة بذمتهم.

بين القرارين ساعات فقط ، لكن الفوارق شاسعة بينهما ، فوارق تظهر مدى التلاحم و التأزر الذي يفترض أن يتحلى به المسثتمرون المغاربة لدعم الجهود الرسمية في أزمة تتطلب منا جميعا كل من منصبه و موقعه المساهمة بقدر الإمكان و حسب المستطاع لتجاوز تداعياتها.

و قررت السيدة بشرى نجمي وضع مركب “ماجيك كلوب” رهن إشارة السلطات الإقليمية سواءا لبرشيد أو مديونة و حتى الدار البيضاء ، بكل تجهيزاته و مرافقه ، لإيواء الأطباء و الممرضين و عناصر السلطات و القوة العمومية الساهرين ليلا نهارا على مواجهة الأزمة في الصفوف الأمامية ، و كذلك تخصيص عدد من الغرف لإيواء العجزة و الأطفال المتشردين و الأشخاص دون مأوى و ذلك بتنسيق مع الجهات المسؤولة.

و في تصريح مقتضب لها لموقع هبة بريس، أكدت السيدة بشرى نجمي صاحبة المشروع السياحي “كلوب ماجيك” أن وضع المركب رهن إشارة السلطات الرسمية في هاته الظرفية يأتي في سياق التضامن و المواطنة التي يفترض أن يتحلى بها الجميع خلف ملك البلاد للمساهمة الجماعية في احتواء تفشي فيروس كورونا.

و أضافت ذات المتحدثة أن كل إمكانيات و طاقم مركب “ماجيك كلوب” سيظلون lمسخرين و مجندين لخدمة الوطن و المواطنين ، كما أنه سيتم تخصيص المطعم و كل فضاءات المركب للأشخاص الذين سيتم إيواءهم بتنسيق مع السلطات الإقليمية لبرشيد طيلة فترة الطوارئ التي تشهدها بلادنا و خاصة العجزة و المتشردين و الأطفال دون مأوى.

هذا و تجدر الإشارة إلى أن مركب “ماجيك كلوب” يتوفر على حوالي تسعين غرفة و ملاعب و قاعات رياضية متنوعة و مسابح و مطعم و مقهى و قاعة حفلات و عروض و فضاء لعب الأطفال و مسجد و غيرها من الفضاءات التي تجعله بمثابة قرية سياحية متكاملة و نموذجية تستقطب سنويا عددا كبيرا من الزوار خاصة من الجالية المغربية و كذا سكان العاصمة الاقتصادية الذين يفضلون الابتعاد عن ضجيج و صخب المدينة المليونية التي لا تنام.

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق