سلطات “زايو” تُحجر حيا كاملا بعد ثبوت إصابة حالة واحدة بفيروس “كورونا”

هبة بريس ـ أحمد مساعد

قامت جماعة زايو بتنسيق مع السلطات المحلية والأمن الوطني، أمس السبت 04 أبريل الجاري، بعملية تعقيم واسعة لمنزل السيد المصاب بفيروس “كورونا” بعد التأكد من التشخيص الايجابي لحالته بالمستشفى الحسني بالناظور.

وحسب مصدر مطلع لموقع هبة بريس، فالمعني المصاب بحالة “كورونا كوفيد 19” يبلغ من العمر حوالي 62 سنة، قاطن بمدينة بزايو، غير وافد عليها، وغير قادم من اوربا، مصاب بمرض مزمن، حيث يقوم بعملية تصفية الدم، بأحد مراكز التصفية بمدينة الناظور.

وهذا، شملت عملية التعقيم المنازل المجاورة لمنزل الشخص المصاب، والسيارات ومختلف الشوارع والأزقة المحيطة بإقامته تجزئة الليمون 1، كما تم وضع حراسة دائمة(الحجر الصحي) على محيط إقامة الشخص المصاب من أجل ضمان التقيد بإجراءات الحجر الصحي، التي تبقى إجراءات احترازية من أجل محاصرة انتشار العدوى بالمنطقة.

وتمت عملية التعقيم، تحت إشراف باشا المدينة و قائدا الملحقتين الإداريتين الأولى والثانية، و النائب الأول لرئيس جماعة زايو وعميد مفوضية الشرطة، وبحضور المكتب الصحي الجماعي ومصلحة النظافة، فضلا عن عدد من رجال الأمن الوطني والقوات المساعدة.

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق