رأي الفزازي بالبيان في قضية القائدة والقرآن

محمد منفلوطي_هبة بريس

كعادته، لم يترك الشيخ محمد الفزازي الفرصة تمر دون أن يطرح قضية ما باتت تعرف بــــ” القائدة والقرآن”، على منصة النقاش والأخذ والرد، وهو العنوان ذاته الذي اختاره الفزازي ليضعه على رأس تدوينته الفايسبوكية، التي تباينت المواقف بشأنها، وهناك من اعتبر الشيخ الفزازي قد اختار الدفاع عن قائدة وجدة التي ظهرت في مقطع فيديو وهي توبخ رجلا مسنا كان قد أطلق صوت القرآن بشكل اعتبره كثيرون بأنه قد أزعج الجيران وحرك السلطات المحلية للتنقل إلى المكان.

الفزازي الذي اختار مشاركة المعلقين على هذا الفيديو عبر تدوينة قال فيها: “قرأت بعض التعليقات بخصوص تعامل قائدة من وجدة مع رجل مسن كانت تلاوة القرآن الكريم تنبعث من بيته عبر تسجيل مرتفع، تعليقات جلها تندد بتصرف القائدة إلى حد مطالبة بعضهم بإقالتها بل وبمحاكمتها باعتبارها أهانت القرآن الكريم ونهرت الرجل المسن”.

و أضاف الفزازي: “رجعت إلى الفيديو الأصلي بكل تجرد وحياد فوجدت أن القائدة لم تفعل سوى ما يجب عليها فعله، ذلك لأنه لا يجوز إيذاء الناس بتلاوة القرآن ولا بغيره، فليس لأنه القرآن الكريم إذن لا حرج علينا في إزعاج الجيران ومنعهم من النوم وحرمانهم من حقهم في الخلود إلى الراحة”.

هذا وعزّز الفزازي رأيه هذا ببعض الأحاديث النبوية التي أشارت إلى مثل هاته الأحداث ونبهت منى رفع الصوت بالقرآن، مشددا في وقت ذاته على أن مناجاة الله و قراءة كتابه تكون بصوت منخفض، حيث تابع تدوينته بالقول: “فقد روى أحمد من حديث عبد الله بن عمر أن النبي صلى الله عليه وسلم خرج على الناس وهم يصلون وقد علت أصواتهم بالقراءة، فقال: إن المصلي يناجي ربه عز وجل فلينظر بم يناجيه، ولا يجهر بعضكم على بعض بالقرآن”.

وتابع قائلا: “وعن أبي سعيد الخدري أن النبي صلى الله عليه وسلم اعتكف في المسجد فسمعهم يجهرون بالقراءة فكشف الستر وقال: ألا إن كلكم مناجٍ ربه، فلا يؤذينّ بعضكم بعضاً، ولا يرفع بعضكم على بعض بالقراءة. رواه أبو داود والنسائي والبيهقي والحاكم”.

فالنهي عن الجهر يقول الفزازي هو ما فعلته القائدة بالحرف، بل سمعتها تقول للرجل المسن “اتق الله”، ليختم القول: “لهذا المرجو أن نعطي كل ذي حق حقه ولا نكون عونا للباطل. والحق أحق أن يُتّبع.”

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫5 تعليقات

  1. الرجل كان يستمع للقران في وقت ليس فيه ازعاج لا بوقت متأخر من الليل ولا هو بالصباح الباكر .اتق الله في دينك.

  2. صحيح ما قاله الشيخ وأنا أعزز قوله كذلك بما جاء في القرٱن الكريم ولاتجهر بصلاتك ولاتخافت بها وابتغ بين ذلك سبيلا.وهذه الٱية جاءت في الصلاة التي هي من الأركان .إذن إزعاج الناس ليس من المروءة

  3. اين كانت القائدة وأنت معها عندما تنصب مكبرات الصوت فوق سطوح المباني وتصضح بالاغاني الماجنة الخادشة للحياء إلى ما بعد أدان الفجر او ليس هذا إزعاج؟ (مالكم كيف تحكمون)

  4. سبحان الله أول مرة أتفق مع هذا المخلوق.

  5. انا لا ادافع عن السيدة القائد ولكن ما قامت به يصب في صلاحية اختصاصها بل هو الصواب بعينيه لان حرية الإنسان تنتهي عندما بداية حرية الاخر وان الله يعبد بالعلم لا بالجهل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
الآن يُمكنكم تحميل تطبيق موقع "هبة بريس" المزيد +
إغلاق

تحرص ar.hibapress.com على حماية خصوصية المعلومات الشخصية التي تتلقاها منكم عند استخدام مختلف خدماتها . cookies

Cookie settings

Below you can choose which kind of cookies you allow on this website. Click on the "Save cookie settings" button to apply your choice.

FunctionalOur website uses functional cookies. These cookies are necessary to let our website work.

AnalyticalOur website uses analytical cookies to make it possible to analyze our website and optimize for the purpose of a.o. the usability.

Social mediaOur website places social media cookies to show you 3rd party content like YouTube and FaceBook. These cookies may track your personal data.

AdvertisingOur website places advertising cookies to show you 3rd party advertisements based on your interests. These cookies may track your personal data.

OtherOur website places 3rd party cookies from other 3rd party services which aren't Analytical, Social media or Advertising.