سلطات نيويورك تدفع للسجناء مقابل حفر قبور جماعية

هبة بريس ـ وكالات 

أفاد تقرير لموقع The Intercept الإعلامي الأمريكي، بأن سلطات مدينة نيويورك تدفع للسجناء وتقدم لهم وسائل الحماية الطبية وتشركهم في حفر القبور الجماعية.

وحسب التقرير، فإن نزلاء سجن Rikers Island يحصلون على 6 دولارات في الساعة، ما يعتبر مبلغا كبيرا حسب معايير السجون، لموافقتهم على حفر القبور في جزيرة هارت التابعة لمدينة نيويورك.

وأشار التقرير إلى أن ذلك يأتي على خلفية الارتفاع الحاد في عدد الوفيات بسبب فيروس كورونا في نيويورك، التي أصبحت أكبر بؤرة لانتشار الفيروس في الولايات المتحدة، التي بدورها صارت تتصدر قائمة الدول الأكثر انتشارا للفيروس في العالم.

وأكد مكتب عمدة نيويورك بيل دي بلاسيو مشاركة السجناء في حفر القبور، لكنه نفى وجود علاقة لتلك الإجراءات بانتشار فيروس كورونا، مشيرا إلى أن السجناء يحفرون القبور في المقبرة العامة في جزيرة هارت منذ فترة طويلة.

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق