مستشفى مراكش تؤكد: نبذل مجهودات لتحسين ظروف التكفل بمرضى “كورونا”

هبة بريس

رد المركز الاستشفائي الجامعي محمد السادس، بمدينة مراكش، على “الفيديوهات” المتداولة بمواقع التواصل الاجتماعي، بخصوص انتقاد بعض المرضى لظروف استشفائهم .

وفي هذا الصدد، أكد المركز في بلاغ له، اليوم الاثنين، على “بذل كل الجهود المتاحة لتحسين ظروف التكفل بالمرضى مع توفير كل الوسائل لذلك، مع الحرص على توفير سبل الراحة أخدا بعين الاعتبار طبيعة المرض لمساعدتهم على اجتياز هده المحنة خاصة فيما يتعلق بالجانب النفسي لكون المريض يعاني من العزلة بمفرده داخل الغرفة و لمدة طويلة و هذا في حد ذاته يزيد من توتر المرضى”.

وأوضح المركز، أنه فيما يخص ظروف الايواء و الاطعام، فيتم تخصيص لكل مريض غرفة مجهزة و بها مرحاض داخلي و الأفرشة الضرورية لتوفير سبل الراحة الممكنة علما أن كل المصالح المخصصة لاستشفاء هدة الحالات توجد بمستشفى الرازي الذي بدأ الاشتغال به سنة 2014 و يتوفر على بنية تحتية حديثة سواء من حيث الأسرة، الأغطية أو المعدات و كل المرافق الضرورية.

وفي يخص الاطعام، يضيف المصدر ذاته، فالخدمة مفوضة لشركة متخصصة في هذا الميدان و الأطقم المتخصصة في علم التغذية هي التي تسهر على بلورة قائمة الوجبات حسب الحاجيات الملائمة لحالات المرضى أخدا بعين الإعتبار الجانب الصحي ، و أنه يتم توزيع الوجبات في الوقت المحدد في دفتر التحملات.

كما جدد المصدر التأكيد على المجهودات المبذولة من طرف كل العاملين و ذلك للسهر على راحة المرضى مع توفير كل الوسائل المتاحة حسب ما هو مسطر من طرف وزارة الصحة وما هو معمول به للتكفل بهده الحالات.

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫5 تعليقات

  1. الواقع في واد والتقرير في واد آخر..يجب توقيف كل ممرض وكل طبيب تنعدم فيه الانسانيه وروح المسؤولية. .

  2. كذب في كذب .السيد يقول انه يتغوط في اناء من بلاستيك وانتم تقولون البيوت بها كل التجهيزات من اغطية وافرشة وحمامات.اذن نريد جواب صريح من مسؤول رءيسي عن الصحة بالاقليم يكذب ادعاءات المرضى علنا وليس ببلاغ عرب بعض المواقع.نطلب بندوة صحفية مباشرة على القنوات الرسمية تكذب ما جاء في القيديوهات المنشورة على مواقع التواصل

  3. Mais vous prenez les gens pour des imbéciles ? Que dieu nous vient en aide parceque ni les responsables, infermiers, médecins ou ministres ne le fera.

  4. اعتراف مباشر من الإدارة بكون التقصير حاصل ليس مع المصابين بالجائحة شفاهم الله كلهم و انما مع جميع المغاربة
    ضعف الاداء التطبيب في المغرب مشكلة عويصة يجب ان نتوقفها عندها بعد التشافي و لملمت جروح الجائحة بمكافأة من يستحق و محاسبة من قصر في رسالته
    وليس مجال الصحة فقط و انما جمع المجالات و القطاعات خصنا نديرو نقطة نهاية بالمحاسبة و نقلبو الصفحة باش نخطو لولدنا سطور بداية مستقبل جديد يحمل لهم الحق في المساوات في جميع المجالات
    طبعا تحت شعار الله الوطن الملك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق