”ليديك“ تُتاجر بمآسي المغاربة وتفرض زيادات غريبة على البيضاويين

هبة بريس – الدار البيضاء

استنكرت الهيئة الديمقراطية المغربية لحقوق الإنسان ما أسمته ب ”غياب الحس التضامني و الانساني“ لشركة ليديك الفرنسية المكلفة بتوزيع الماء والكهرباء بتراب مدينة الدار البيضاء، بعد إقرارها زيادات غير مشروعة على المواطنين في ظرفية حساسة تعرفها بلادنا .

وقال البلاغ الذي توصلت جريدة ”هبة بريس“ الإلكترونية :”أنه في ظل حالة الطوارئ و تقييد الحركة التي يعيش على وقعها معظم سكان العالم عموما و المغرب خصوصا جراء التفشي الخطير لوباء كورونا، ومعها النداءات التضامنية التي دعا إليها ملك البلاد بإحداث صندوق لمواجهة وباء كورونا و انخراط مجموعة من الشركات الكبرى و رجال الأعمال و ملك البلاد بالتبرع بملايير الدراهم لمواجهة هذه تداعيات بهدف مساعدة المواطنين المتضررين و بعض المؤسسات القطاع العام و الخاص“.

وأضاف البلاغ أنه وبدل انتظارات المواطنين من الأبناك و شركات الاتصال و شركات توزيع الماء و الكهرباء التعامل بشيء من المرونة و التسهيل و تأخير استخلاص الاقتطاعات و خلق مبادرات تضامنية من طرف هذه المؤسسات تعبيرا منها عن روح المواطنة و الإنسانية، أبت شركة لديك الفرنسية إلا أن تثقل كاهل المواطنين في هذه الظرفية بزيادة 21 درهم عن كل تأخير في آداء الواجب الشهري للشهر مارس 2020 عن وقت آخر أجل التسديد.

واسترسل البلاغ الذي توصلت الجريدة بنسخة منه، على أن الزيادة بلغت إلى 52 درهم زيادة على الواجب أداؤه رغم أن جل المواطنين متضررين من توقيف العمل بمجموع من الشركات و المقاهي والمطاعم و الحمامات .

وختمت الهيئة مستنكرة غياب الحس التضامني و الانساني لهذه شركة وجشع استغلالها للظرفية لنهب جيوب المواطنين بزيادة غير مشروعة، مطالبة من رئيس الحكومة و وزير الداخلية و الوزارة الوصية على القطاع بالتدخل الفوري ”للحد من اثقال و نهب جيوب المواطنين بزيادات غير قانونية لشركة ليديك“.

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?


نبنيوا الحياة بالتربية برنامج لافارج هولسيم المغرب للمساهمة في التعليم المحلي

نبنيوا الحياة بالتربية برنامج لافارج هولسيم المغرب للمساهمة في التعليم المحلي

Publiée par hibapress.com sur Jeudi 28 octobre 2021

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. احسن وقت للمطالبة برحيل الشركة عدم الاذاء لي ضروف قاهرة وتمشي تلجئ القضاء معندها متصور العالم كامل في حالة طوارء يهزو قشهم ويرجعولينا المكتب ااشريف كيتقام الاستهلاك ارخص بكثير بالمناطق الي باقين تابعين ليه

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق