”معرفتينيش شكون أنا”.. مواطنة تتحدى السلطات و نشطاء يطالبون باعتقالها كسائر المخالفين للحظر

هبة بريس – ياسين الضميري

تناقلت مواقع التواصل الاجتماعي مساء أمس مقطعا مصورا تظهر من خلاله سيدة خرقت قانون الحظر الليلي المطبق موازاة مع حالة الطوارئ التي أعلنتها سلطات البلاد ، و التي أكدت على أن الخروج من البيوت لا يتم إلا في الحالات الاسثتنائية مع ضرورة التوفر على بطاقة التنقل الاسثتنائي تشير بوضوح لسبب الخروج و بطاقة التعريف الوطني.

و عودة لتفاصيل هذا الفيديو الذي أثار غضب عدد كبير من المغاربة بسبب سلوكيات و عجرفة صاحبته، فقد أوقف قائد منطقة كان مرفوقا بعميد أمن و بعض عناصر الشرطة سيدة تقطن بحي الأدارسة بمدينة فاس و كانت على متن سيارتها سوداء اللون و برفقتها شخص أخر لا تربطه بها أي علاقة قرابة في ساعة متأخرة من الليل.

و حسب مضامين الفيديو ، فقد طلب القائد رفقة عميد الأمن من السيدة بكل لباقة و أدب أن تدلي بوثيقة الخروج الاسثتنائي و هو ما تماطلت في تنفيذه بالبداية قبل أن تسحب الورقة و تقدمها بطريقة تحمل الكثير من التعالي و عدم الاحترام لرجال السلطة و الأمن.

الوثيقة و حسب رد فعل القائد في الفيديو تفتقد للشروط القانونية الأساسية ، حيث أنها لا تشتمل على أي معلومة مدونة و لا تشير لحاملها بالإسم و هو ما دفع ممثل السلطة المحلية لطلب ملئها من طرف السيدة التي عقبت بالأمر “واش معرفتينيش أنا شكون؟” قبل أن تخرج له بطاقة مهنية تشير لهويتها و صفتها.

تصرف القائد و عميد الأمن كان في الوهلة الأولى نموذجيا للتطبيق الجيد للسلطة، حيث عقب عليها القائد بعبارة : “أشريفة ، ماباغيش نعرف نتي شكون ، لأنك مواطنة بحالك بحال كل المواطنين و القانون يسري على الجميع” ، لتجيبه هي بعبارة: “أنا عارفة القانون” ، قبل أن يعقب القائد: “حنا عندنا كلشي بحال بحال ، لي كيعرف القانون كنحتارموه و حتى لي مكيعرفش القانون كنحتارموه”.

هنا ستتدخل السيدة من جديد و تعلق بعبارة : “نتا عندك معايا مشكل شخصي ، واقيلا مكتعرفنيش”، قبل أن يتدخل عميد الأمن بطريقة لبقة و يحاول أن يشرح للسيدة و مرافقها بأن خروجهم في هذا الوقت المتأخر من الليل خاصة أن لا علاقة قرابة تجمعهما و في مكان بعيد عن منزل الاثنين معا و بدون عذر اسثتنائي يعتبر مخالفة للقانون و يشكل خطرا على سلامتهما و سلامة الغير.

و استمرت عجرفة و تعالي المواطنة الخارقة للقانون و التي استعملت في حديثها لعناصر السلطة بعض الكلمات الفضة ، خاصة أن سبب خروجها في وقت متأخر على متن سيارتها رفقة شخص “غريب” حسب ما أكدته هو “مالقاش طاكسي و بغيت نوصلو لدارو”، قبل أن يسمح القائد و العميد لهما بمغادرة المكان مع التأكيد لهما على ضرورة التقيد بالقانون مستقبلا.

تصرفات و كلام المواطنة التي تتباهى بصفتها و حسبها و نسبها و تعاليها على السلطة و خرقها لقانون الحظر قبل كل شيء ، أثار غضب عدد كبير من نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي الذين طالبوا باعتقالها بحكم أن القانون أولا يسري على الجميع ، و كما تم اعتقال العشرات ممن لم يممثلوا لقانون الحظر في مدن أخر كان حريا بسلطات فاس أن تعتقل تلك السيدة و مرافقها.

و أكد ذات النشطاء في تعليقاتهم كذلك أن سلوكيات تلك المواطنة و تباهيها بعبارة “ماعرفتينيش أنا شكون” و عدم امثثتالها بالشكل اللازم لتعليمات السلطات يستحق فتح تحقيق معها بشأن استغلالها لسلطتها و نفوذها في محاولة لترهيب عناصر السلطة في ظرفية تتطلب منا جميعا كمغاربة و دون اسثتناء أن نكون يدا واحدة و نستجيب و نتقيد بما يمليه القانون و ما يأمر به الساهرون على حماية البلاد و العباد ليلا نهارا بكل نكران للذات و بكل حس عال من المسؤولية،”ولي عندو شي عقدة ديال مكانتو الاجتماعية يخليها عندو”.

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?


نبنيوا الحياة بالتربية برنامج لافارج هولسيم المغرب للمساهمة في التعليم المحلي

نبنيوا الحياة بالتربية برنامج لافارج هولسيم المغرب للمساهمة في التعليم المحلي

Publiée par hibapress.com sur Jeudi 28 octobre 2021

مقالات ذات صلة

‫11 تعليقات

  1. فعلا ، في المغرب أناس لا يعرفهم الكثير من الموطنين ، و هم الموطنون فوق العادة .

    و كم سمعنا عبارة ” شكون باه ” و عبارة ” ولد من تكون ” و عبارة ” أسير أولد الموسخ “.

    و رأينا أناس تتوقف لهم حركة المرور ليمروا هم يكل ” عجرفة و تعالي “.

    و هكذا في بلد ” الحق و القانون ” و بلد ” المساواة في الحقوق و الواجبات “.

    و تتكلمون عن ” المواطنة ” ليلا و نهارا في الاذاعات و الشاشات .

  2. كان عليه ان يطبق عليها القانون مهما كانت صفتها . هذا هو المشكل في المغرب اللي ما عندوش إحكرو عليه واللي عندو ا جداه فدار العرس تيتبلحسو عليه ويسمحو ليه. ويضربو ليه السلام من الفوق وخا ما عندو حتا علاقة بالسلطة من غير اللي فوق منك صاحبي ولا من عائلتي .

  3. زمن كورونا زمن له طعمه الخاص…الجميل فيه ان الناس بداوا يحسون بجمالية قيم التضامن والوطنية والمساواة…الموت يطارد الجميع ومن يتلاعب بالوطن يطبق في حقه القانون لان الامن المغربي يضحي والاخرون ينامون في بيوتهم…تك هؤلاء مشكورين ابناءهم من اجل الوطن….هذه السيدة يجب ان تاخذ درسا في معنى الوطنية…

  4. هذا هو الواقع في المغرب منذ قرون !!! لما نرى في الدول الديمقراطية رئىس دولة ووزير وبرلماني ورجل اعمال وقاضي ومحامي وعسكري وغيره سواسي امام القانون تعرف لماذا نسمى بالدول المتخلفة, ولماذا نوجد في اسفل الخريطة. كنت من شئت واكتسب ادبا يغنيك محمودا عن النسب.

  5. وعلاش ولاد الشعب التصرفيق و الشتم و الركل و علاش خلاها تمشي كن دار القانون معاها هي و لي معاها ولا تكلاشا منين قالت ليه عندك معايا مشكل شخصي ادن كيعرفها و كتعرفو اودي خليوني ساكت

  6. الا كان هاد الفيديو صحيح على وزير الداخلية اصدار أمر فوري بعزل القائد والعميد لأن هذا هو الكيل بمكيالين واحد يعطيوه التسرفيق واحدة تعجرف عليهوم وماقدروش يطبقو عليها القانون هاد الضرفية خاص كولشي يلتزم بقانون الطوارء شكون ما كان هدي مصلحة وطنية

  7. الا كان هاد الفيديو صحيح على وزير الداخلية اصدار أمر فوري بعزل القائد والعميد لأن هذا هو الكيل بمكيالين واحد يعطيوه التسرفيق واحدة تعجرف عليهوم وماقدروش يطبقو عليها القانون هاد الضرفية خاص كولشي يلتزم بقانون الطوارء شكون ما كان هدي مصلحة وطنية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق