سلطات برشيد توزع “الخضارة” على أحياء المدينة لتفادي التجمعات

هبة بريس – الدار البيضاء

تواصل السلطات المحلية و الأمنية بمدينة برشيد حملاتها المكثفة على مدار ساعات اليوم لفرض حالة الطوارئ التي تم إعلانها ببلادنا ، حيث قامت باتخاذ مجموعة من القرارات المهمة و منها تفريق عدد من باعة الخضر و الفواكه الذين كانوا ينشطون بشارع إدريس الحريزي بالحي الحسني بمنطقة البلوك.

و حسب مصادر مطلعة ، فقد أقدمت السلطات المحلية على بادرة محمودة استحسنها السكان و هي السماح بشكل مؤقت للباعة بالتنقل للأحياء السكنية و عرض الخضر و الفواكه بالقرب من ساكنة الأحياء عوض أن يتنقل السكان عندهم مما سيقلل من الاكتظاظ و التجمعات التي كانت بالشارع السالف الذكر.

و هكذا ، يضيف مصدرنا ، فقد سمحت السلطات لباعة الخضر و الفواكه بالتنقل للأحياء و تقريب بضائعهم من المواطنين و هو الأمر الذي استحسنته الساكنة ، حيث تم توزيع عدد من “الخضارة” على الأحياء السكنية بالمدينة و بالتالي أصبحت إمكانية اقتناء الخضر و الفواكه من أمام المنازل عوض الذهاب للسوق.

هذا و تجدر الإشارة كذلك لكون بعض الجماعات القروية المجاورة لمدينة برشيد سارت على نفس النهج ، حيث أطلقت السلطات بتنسيق مع باعة الخضر و الفواكه مبادرة “خضار لكل دوار” ، و ذلك لتجنب التجمعات بالأسواق الاسبوعية التي ألغيت بعدد من المناطق و تم تعويضها بباعة الخضر و الفواكه و المواد الغذائية عن قرب.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
الآن يُمكنكم تحميل تطبيق موقع "هبة بريس" المزيد +
إغلاق