تعبئة الطب العسكري في مكافحة فيروس كورونا بإقليم خنيفرة

ع محياوي – هبة بريس

استقبل ” محمد فطاح ” عامل عمالة خنيفرة ، عصر يوم أمس الثلاثاء 24 مارس الجاري، بالمستشفى الاقليمي بخنيفرة ، فريق طبي عسكري مكون من 18 من الأطر الطبية و الشبه الطبية و مصالح الأعمال الاجتماعية التابعة للقوات المسلحة الملكية ، التي ستعمل على تعزيز المركز الاستشفائي الاقليمي بخنيفرة، بالموارد البشرية الكافية للتكفل بجميع الحالات الواردة للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)

ويأتي ذلك اعتبارا للتطورات الأخيرة للوضع الوبائي العالمي المتمثل في تفشي حالة الإصابة بالوباء، وطبقا للتعليمات السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، القائد الأعلى ورئيس أركان الحرب العامة للقوات المسلحة الملكية، القاضية بانخراط مختلف القطاعات بما فيها القطاع العسكري، في مكافحة وباء (كوفيد – 19)

وتميزت هذه الزيارة بحضور ممثل الحامية العسكرية بتادلة و السلطات العسكرية ، و المدير الاقليمي للصحة بخنيفرة، و مندوب الصحة بالنيابة ، و مديرة المستشفى و عدد من الأطباء و الممرضين ، كما قام العامل و الوفد العسكري بالمناسبة بجولة على المرافق و التجهيزات المخصصة لاستقبال لحالات التي قد ترد على المستشفى الاقليمي بخنيفرة ، للحد من انتشار هذا الوباء

وبالمناسبة، جرى التأكيد على التعبئة العامة وترجمة جهود مختلف المتدخلين والأطراف المعنية قصد الحد من انتشار هذا الوباء وضمان أمن وحماية المواطنات والمواطنين، طبقا للتعليمات الملكية السامية.

وكان صاحب الجلالة الملك محمد السادس، القائد الأعلى ورئيس أركان الحرب العامة للقوات المسلحة الملكية، قد أعطى تعليماته قصد تكليف الطب العسكري بشكل مشترك مع نظيره المدني بالمهمة الحساسة لمكافحة وباء (كوفيد-19).

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. يجب الاهتمام بمستشفى ابي الجعد و تعزيزه بالأطر الطبية الكافية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
الآن يُمكنكم تحميل تطبيق موقع "هبة بريس" المزيد +
إغلاق