الفدرالية البيمهنية المغربية للحوامض تُساهم بقيمة مليون درهم لفائدة صندوق الجائحة

هبة بريس – الرباط

أعلنت الفدرالية البيمهنية المغربية للحوامض عن مساهمتها بقيمة مليون درهم في صندوق تدبير ومواجهة جائحة كورونا والذي تم إحداثه تنفيذا للتعليمات الملك محمد السادس.

وتندرج هذه المساهمة في إطار البعد التضامني الوطني الذي بادر جلالة الملك إلى إطلاقه.

وبالموازاة مع مساهمتها في هذا الصندوق، فإن الفدرالية ستعمل على تزويد السوق الداخلي بما يكفي من منتوج الحوامض بشكل منتظم مع الحرص على ضمان أثمان البيع في مستويات معقولة.

هذا وسبق للفيدرالية البيمهنية المغربية للحوامض أن أعلنت إلى علم كافة المواطنين المغاربة بأنها اتخذت كل التدابير الضرورية من أجل ضمان تزويد السوق الداخلي بالحوامض في ظروف عادية مع الحرص كلما سمحت الظروف بذلك على تزويد المحلات التجارية الكبرى والمتوسطة بالحوامض مباشرة من محطات التلفيف دون المرور عبر أسواق الجملة، مما سيساهم في سلاسة تدفق المنتوج نحو المستهلك واستقرار الأثمان في مستويات مرضية.

وكشف بلاغ صحفي توصلت جريدة ”هبة بريس“ بنسخة منه، أنه :”واعتبارا للظرفية الصعبة التي تمر منها بلادنا حالياً بسبب تفشي وباء كورونا، فإن كل الفاعلين في سلسلة الحوامض من منتجين وملففين ومصدرين لن يذخروا أي جهد لتوفير منتوج الحوامض في مختلف الأسواق الوطنية وبشكل منتظم“.

كما أخبرت الفدرالية المستهلك المغربي عبر البلاغ إلى أنه لا داعي إلى القلق بخصوص وفرة الإنتاج وإمكانية تلبية حاجيات كل المواطنين فيمختلف المناطق، مع دعوته إلى اللجوء إلى التبضع المعقلن والرشيد تفادياً للإتلاف الناجم عن شراء كميات تفوق القدرة الاستهلاكية.

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق