يهم المغاربة خارج الحدود.. الوزارة المكلفة بمغاربة العالم تفتح باب التواصل في ظل أزمة كورونا

هبة بريس – الدار البيضاء

على إثر التدابير الاحترازية والإجراءات الوقائية المتخذة من قبل الحكومة المغربية، الرامية إلى الحد من تفشي جائحة فيروس “كورونا” المستجد “كوفيد 19″، وتبعا لإعلان حالة الطوارئ الصحية ببلادنا، تواصل الوزارة المنتدبة المكلفة بالمغاربة المقيمين بالخارج، تأمين جميع خدماتها الرقمية اتجاه المغاربة المقيمين بالخارج.

وفي هذا الإطار، توصلت خلية اليقظة والرصد والتوجيه بالوزارة المنتدبة بمئات الرسائل، خلال الفترة الممتدة من 17 إلى 21 مارس 2020، توزعت ما بين طلب معلومات أو استفسارات، وذلك بعدما وضعت الوزارة فريق عمل مداوم، مهمته الرد، عبر موقعها الرسمي وبريدها الإلكتروني، وكذا من خلال صفتحتها الرسمية ب”الفايسبوك”؛ على مختلف أسئلة مغاربة العالم، واستفساراتهم الآنية، على إثر تداعيات جائحة “كورونا”، وما يتطلبه الوضع من تعبئة وتضامن.

وبلغت نسبة الأسئلة المرتبطة بهذه الجائحة، حسب بلاغ توصلت هبة بريس بنسخة منه ، حوالي 92 في المائة، وتأتي أسئلة المغاربة المقيمين ببلدان أوروبية في المرتبة الأولى، حيث تصدرت اللائحة على التوالي كل من فرنسا (21 في المائة) وإسبانيا (14 في المائة) و ألمانيا ( 6 في المائة) وإيطاليا (4 في المائة) وبلجيكا (4 في المائة).

وبلغت نسبة الأجوبة على الرسائل الواردة عبر البريد الإلكتروني 98 في المائة، بينما بلغت نسبة الأجوبة على الرسائل الواردة عبر صفحة الفايسبوك حوالي 94 في المائة، وذلك بنسبة أجوبة إجمالية بلغت 95 في المائة.

ويقوم فريق العمل بالتنسيق التام مع مختلف سفارات وقنصليات المملكة المغربية التي أحدثت عددا من اللجان الخاصة، ووضعت عددا من الأرقام الهاتفية رهن إشارة المغاربة المقيمين بالخارج، وهو ما يسمح بالتتبع المستمر للوضع مع مختلف التمثيليات الدبلوماسية والمراكز القنصلية بمختلف البلدان المعنية.

وتبعا لإعلان حالة الطوارئ الصحية ببلادنا، قررت الوزارة المنتدبة المكلفة بالمغاربة المقيمين بالخارج تـأمين استمرارية خدمة تلقي ومعالجة شكايات المواطنين المغاربة المقيمين بالخارج من طرف مصالحها المركزية عن بعد عبر مجموعة من الوسائل والقنوات المتاحة بما فيها الاتصال على الأرقام الآتية: 0537776564// 0661319539// 0661883406//.

ويأتي هذا الإجراء بهدف مواصلة مواكبة وضعية المغاربة المقيمين بالخارج والتجاوب مع استفساراتهم المرتبطة بهذه الوضعية المعقدة وما يترتب عنها من اشكالات قانونية واجتماعية لهذه الفئة.

وتجدد الوزارة المنتدبة التأكيد على التعبئة الشاملة والقوية لأطرها الإدارية لمواكبة هذا الوضع، وعلى أن الهدف من كل هذه الإجراءات المتخذة هو طمأنة المغاربة المقيمين بالخارج ومواكبة أوضاعهم ورفع درجة التواصل معهم خلال هذه الوضعية الخاصة، وهو ما يفرض ضرورة تفهم الوضع والتضامن والتقيد بالإجراءات المتخذة مهما كانت صعبة بالنسبة للمغاربة المقيمين بالخارج من أجل حماية الأمن الصحي الجماعي.

و أكدت الوزارة المنتدبة أنها تعي جيدا تداعيات هذه الوضعية الصعبة التي نعيشها وثقتنا كبيرة في المواطن المغربي بالداخل والخارج وعما أبان عنه من التزام بكل تلك الإجراءات التي تفرضها القوة القاهرة للوضع الحالي بحكم الوطنية الصادقة للمغاربة أينما وجدوا.

وتجدرالإشارة إلى أن الوزارة المنتدبة المكلفة بالمغاربة المقيمين بالخارج كانت قد رفعت من اليقظة التواصلية عبر وضع فريق عمل مداوم للرد على مختلف أسئلة مغاربة العالم واستفساراتهم وتوجيههم وذلك -7 أيام على 7 أيام- عبر موقعها الالكتروني.

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. هنا في باريس والنواحي اتصلنا بتلك الارقام بطلب من بعض العالقين عدة مرات ولا مجيب وذهبنا الى القنصلية ووجدناها مقفلة, الناس تريد التدخل العاجل وليس الاكاذيب انتظار يومين واكثرللاجابة عن email بلغة الخشب. نريد مساعدة المغاربة اصحاب الفيزا اما نحن المقيمين والله ثم والله لا نحتاجكم ولا نحتاج نفاقكم. هاته الازمة كشفت المستوروكلنا كمقيمين تداولناها فيما بيننا واخدنا منها الدرس جيدا وسنرد لكم الصاع صاعين ان شاء الله.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق