“طابي غوج” تتجاهل تعليمات الداخلية و الصحة و تنظم رحلة جماعية لمرزوكة

هبة بريس – الدار البيضاء

في الوقت الذي أصدرت فيه وزارة الداخلية بتنسيق مع وزارة الصحة توجيهات صارمة بمنع أي تجمع يتعدى 50 شخصا بالمغرب و ذلك ضمن مجموعة من التدابير الاحترازية لوقف انتشار فيروس كورونا ببلادنا، يبدو أن البعض من أبناء الوطن يتعامل مع هاته التوجيهات الرسمية و المسؤولة بطريقة غير جدية و أحيانا غير مسؤولة.

المثال هنا نسوقه من داخل مواقع التواصل الاجتماعي ، حيث و في تحد صارخ لهاته التوجيهات، أقدمت مجموعة فايسبوكية تحت مسمى “طابي غوج” نهاية هذا الأسبوع على تنظيم رحلة جماعية لأعضائها ضمت قرابة 200 شخص.

و حسب أعضاء من داخل المجموعة الفايسبوكية، فقد تم تنظيم هاته الرحلة في تجاهل تام لتحذيرات السلطات الرسمية ، حيث خصص الساهرون على رحلة “طابي غوج” لرمال مرزوكة على مدى ثلاثة أيام حافلتين و عددا من السيارات الخاصة.

و حسب ذات المصدر، فقد تم وضع برنامج خاص للرحلة تضمن عددا من الأنشطة التي يمكن تصنيفها في خانة ما تم منعه من طرف السلطات الرسمية ببلادنا مما يطرح أكثر من علامة استفهام.

و موازاة مع ذلك ، تساءل عدد من رواد مواقع التواصل الاجتماعي عن سر الإصرار على تنظيم هاته الرحلة الجماعية التي ضمت قرابة المائتي شخص في هذا الوقت دون مراعاة للتحذيرات و التعليمات التي وجهتها السلطات الرسمية حفاظا على الصحة و السلامة العامة.

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫3 تعليقات

  1. ربما انطلقت الرحلة بداية الأسبوع الماضي حيث كان القرار يمنع التجمعات لأكثر من 1000 شخص أما المنع ابتداء من 50 شخصا كان نهاية ألأسبوع الماضي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق