مصدر طبي: “السيدة المتوفاة ستدفن في صندوق خاص تحت إجراءات مشددة”

هبة بريس – الدار البيضاء

أعلنت وزارة الصحة ظهر اليوم عن وفاة السيدة التي ثبت قبل أيام إصابتها بفيروس كورونا كثاني حالة تسجل في المغرب ، حيث فارقت الحياة بعد صراعها مع المرض بمستشفى مولاي يوسف بالدار البيضاء حيث كانت تخضع للحجر الصحي و الرعاية الطبية.

و في هذا الصدد، أوضح مصدر طبي فضل عدم الكشف عن هويته أن إجراءات مشددة قامت بها المصالح الطبية بالمستشفى بعد وفاة الراحلة ، حيث تقرر أن تخضع مراسيم دفنها لإجراءات دقيقة بداية من غسل جثتها وفق ما هو متعارف عليه في الشريعة الإسلامية بقلب المستشفى السالف الذكر.

و أضاف ذات المصدر أنه تقرر دفن السيدة المتوفاة من خلال وضعها في صندوق خاص ، باعتبارها كانت ما تزال في مرحلة المراقبة الطبية ، و سيتم نقلها عبر سيارة نقل الأموات مجهزة بكل الوسائل مباشرة من المستشفى للمقبرة قصد استكمال مراسيم الدفن.

و شدد المصدر ذاته على أنه موازاة مع ذلك ، فإن عددا من أفراد أسرة الهالكة يخضعون للمراقبة الطبية خاصة أولئك الذين كانوا في احتكاك مباشر معها منذ حلولها بالمغرب ، و أن كل المصالح الطبية مجندة للتصدي لانتشار فيروس كورونا ببلادنا.

هذا و تجدر الإشارة إلى أن الراحلة كانت تبلغ من العمر 89 سنة و قد تم اكتشاف إصابتها بفيروس كورونا بعد قدومها من إيطاليا للدار البيضاء و كانت تعاني من أمراض مزمنة على مستوى القلب و الجهاز التنفسي.

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?


نبنيوا الحياة بالتربية برنامج لافارج هولسيم المغرب للمساهمة في التعليم المحلي

نبنيوا الحياة بالتربية برنامج لافارج هولسيم المغرب للمساهمة في التعليم المحلي

Publiée par hibapress.com sur Jeudi 28 octobre 2021

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق