الحكومة ترد على اتهامات راضي الليلي لأمنيين بالشمال

هبة بريس ـ الرباط / الصورة مركبة

شدد وزير الثقافة والشباب والرياضة، الناطق الرسمي باسم الحكومة، الحسن عبيابة، اليوم الخميس، على أن الحكومة ستتصدى لأي تشويش أو تحامل من أي شخص كان داخل المغرب أو خارجه.

ياتي هذا ردا على سؤال صحفي خلال الندوة التي نظمها على هامش المجلس الحكومي المنعقد يومه الخميس 27 فبراير الجاري، يتعلق بنشر الإنفصالي راضي الليلي، اللاجئ بفرنسا، لشريط فيديو وجه فيه اتهامات بـ”الارتشاء والابتزاز” لمجموعة من عناصر الأمن بولاية تطوان

واعتبرت الحكومة على لسان الناطق باسمها، الحسن عبيابة، أن المغرب “دولة قوية ودولة الحق والقانون، تتصدى لأي مغرض أو مشوش أو متحامل من خارج المغرب أو من داخله على مؤسساتها”.

وأضاف عبيابة أن “التشويش قد يصل إلى مستويات متعددة ونحن لا نعطي أي اهتمام لهذا التشويش لأننا دولة قوية بمؤسساتها وأجهزتها”، مبرزا أن “الخصوم يتربصون بنا من حين لأخر لكنهم ضعفاء ونحن لا نكترث لهم”.

هذا وتجدر الإشارة إلى أن الانفصالي راضي الليلي تمكن من الحصول على اللجوء في فرنسا في سنة 2018، ومن ذلك الحين وهو يخرج في تصريحات إعلامية مضادة للمغرب حيث له سوابق في مهاجمة مؤسسات الدولة المغربية وثوابتها ومقدساتها، وذلك بسبب الحقد الدفين الذي يكنه للمغرب والمغاربة، كما أنه لا يتوانى عن استفزازه للمغاربة على صفحته الفايسبوكية.

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

elections2021

مقالات ذات صلة

‫2 تعليقات

  1. هل قامت يوما الحكومة بمراقبة ما يجرى فى الكواليس داخل المديرية العامة للامن الوطنى من ترقيات وتعيينات تخضع فى الكثير من الحالات الى الولاءات المشبوهة بينها وبين اطرها ومنهم محمد الوليدى الذى وصل الى هذا المنصب بسرعة البرق وبايعاز من ولى نعمته الذى عمر اكثر من اللازم على راس ولاية امن الرباط ؟

  2. و لماذا الحكومة لا تتصدى للمرتشين و لناهيبي المال العام و للقضاة المخلين بواجبهم بمباركة حكومتكم الجديدة و القدامى ، يا سعادة الوزير المحترم. لا حول ولا قوة إلا بالله.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق