درك زاكورة يحقق في محاولة إرشاء قائد ب 500 درهم

تواصل عناصر المركز القضائي للدرك الملكي بزاكورة، تحرياتها لفك خيوط قضية اتهام قائد قيادة تنزولين لمواطن بمحاولة إرشاءه من أجل استصدار ترخيص للبناء.

ووصفت مصادر الجريدة هذه القضية بالغريبة، خاصة أن المشتكى به، وهو من ذوي الاحتياجات الخاصة والمتحدر من دوار أخلوف بجماعة بوزروال، أنكر التهمة في جميع مراحل البحث الذي أجرته عناصر الدرك.

وحسب ذات المصادر فإن رواية القائد تفيد أن المشتكى به سلم ابنته القاصر ظرفا يحتوي على مبلغ مالي قدر ب 500 درهم، والأوراق المطلوبة لاستصدر رخصة للبناء.

لكن المعني أنكر ذلك وأكد أنه لم يسلم ابنة القائد أي شيئ، وأضاف أن الشكاية كيدية والغرض منها الحصول على شهادة “حسن السلوك” بعد عدد من الصراعات والمشاكل التي يتخبط فيها القائد منذ تنقيله تأذيبيا من فاس و تعيينه في المنطقة.

إلى ذلك وأمام إنكار المعني وعدم كفاية الأدلة التي قدمت ضده، أمرت النيابة العامة بإعادة البحث والاستماع لعدد من أعوان السلطة التابعين للقائد المشتكي.

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. الا تماع للاعوان. معناه ان الشخص يمتلك صواريخ حاملة لرؤوس نوويةإ

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق