تفشي مرض جلدي غريب بين تلاميذ مدرسة ابتدائية ضواحي البيضاء

هبة بريس - الدار البيضاء / الصورة تعبيرية

قلق كبير يسود أمهات و أباء و أولياء أمور تلاميذ مدرسة ابتدائية ضواحي العاصمة الاقتصادية بعد تفشي مرض جلدي غريب انتقلت عدواه بشكل سريع بين التلاميذ مما دفع إحدى الجمعيات لمراسلة عدد من الجهات الرسمية قصد التدخل العاجل.

و في هذا الصدد، علمت هبة بريس من مصدر مطلع أن مرضا جلديا غريبا قد تفشى بين تلامیذ مدرسة “لهلالات” الابتدائیة بالمجاطیة بإقليم مديونة ، حيث ظهرت أعراض مرض جلدي مصحوب بحكة شدیدة لدى حوالي أربعين تلميذا بالمؤسسة.

و أضاف ذات المصدر أن انتقال عدوى هذا المرض الجلدي الغريب و تفشيه بين تلاميذ المدرسة ليصل لأكثر من 40 تلميذا ضاعف من شك الأباء و الأمهات و أقلقهم مما دفع الجمعية الممثلة لهم لإيفاد مراسلة مستعجلة للسلطات الإقليمية و مديرية التعليم المحلية قصد اتخاذ المتعين في مثل هاته الحالات.

و طالبت الجمعية من خلال مراسلتها بضرورة إيفاد لجنة طبية مؤهلة لفحص التلاميذ بشكل مستعجل قصد الحد من انتشار العدوى بين صفوف التلاميذ خاصة أن أعراضه المزعجة جعلت عددا من التلاميذ يتغيبون عن الحصص المدرسية بشكل مستمر.

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

elections2021

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق