الاستيلاء على أراضي الغير يدفع المحافظة العقارية لاتخاذ إجراءات احترازية

هبة بريس - الدار البيضاء / الصورة تعبيرية

تناسلت في الأشهر الأخيرة بشكل ملفت للانتباه ظاهرة الاستيلاء على عقارات الغير ، حيث تنشط مافيا العقار بشكل مكثف خاصة في المدن و الضواحي التي ترتفع فيها سومة العقار و بالأخص بمحور الرباط البيضاء مراكش و ذلك عبر استغلال بعض الثغرات القانونية و تزوير الوثائق الإدارية.

و للمساهمة في وقف ظاهرة الاستيلاء على عقارات الغير ، اتخدت المحافظة العقارية مجموعة من الإجراءات الاحترازية التي تروم تقنين طرق الاطلاع على شواهد الملكية و التي كانت في السابق مفتوحة في وجه العموم مما كان يسمح لسماسرة مافيا العقار بتحديدها و معرفة كافة تفاصيلها.

و في هذا الصدد، أصدرت الوكالة الوطنية للمحافظة العقارية حزمة من القرارات كان من ضمنها قرار يحصر إمكانية الاطلاع على وضعية العقارات لدى وكالات المحافظة العقارية في صاحب العقار فقط بعد إدلائه بما يفيد ملكيته لها.

و تندرج هاته الجهود التي تبذلها الوكالة الوطنية للمحافظة العقارية من أجل القضاء على ظاهرة الاستيلاء على عقارات الغير عبر إقرار المنع الكلي للفحص والحصول على معلومات بخصوص الأملاك العقارية لدى وكالات المحافظة العقارية، سواء كانت هذه الأملاك مهملة أم لا، وعدم إتاحة فرصة الاطلاع على وضعيتها إلا لأصحابها الأصليين.

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

elections2021

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق