مدريد تستفز المغرب : وزير اسباني يستقبل وفدا “انفصاليا” بمكتبه

هبة بريس - الرباط

في خطوة استفزازية للمملكة المغربية ، استقبل وزير الدولة الاسباني للحقوق الاجتماعية، وفدا عن جبهة البوليساريو الانفصالية بمكتبه، في الوقت الذي توحي فيه جميع المؤشرات أن العلاقات المغربية الاسبانية قد دخلت مرحلة جديدة سيطبعها التوتر بعد اتخاذ الرباط قرارا بمنع التهريب المعيشي بشكل نهائي.

الوفد الانفصالي الذي تراسته ما يسمى بالوزيرة “الصحراوية للشؤون الاجتماعية وترقية المرأة، اسويلمة بيروك” ، التقى اول امس السبت بكاتب الدولة الإسباني للحقوق الاجتماعية عن حزب “بوديموس” ،ناتشو آلفاريز، الذي اكد على ما أسماه ب”الالتزام بمواصلة التعاون فيما يخص مساعدة الأشخاص من ذوي الاحتياجات الخاصة وفيما يخص التضامن مع الشعب الصحراوي.”

وتأتي هذه الخطوة الاستفزازية بعد قرار المملكة المغربية وضع حد للتهريب المعيشي ، واغلاق الحدود التجارية مع كل من مليلية وسبتة، وهو القرار الذي أستنفر حكام المدينتين والحكومة الاسبانية لبحث السبل لايجاد حلول تمكن من تجاوز الازمة الخانقة التي باتت تعيشها المدينتين.

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?


نبنيوا الحياة بالتربية برنامج لافارج هولسيم المغرب للمساهمة في التعليم المحلي

نبنيوا الحياة بالتربية برنامج لافارج هولسيم المغرب للمساهمة في التعليم المحلي

Publiée par hibapress.com sur Jeudi 28 octobre 2021

مقالات ذات صلة

‫5 تعليقات

  1. هذه رقصات فنانة بدون جمهور. إسبانيا يكفيها طلب الإنفصال في الشمال هي تشرب من نفس الكأس. ترفض الإنفصال في بلدها وتصدر للمغرب . من أراد أن يساعد انفصالي فيجب عليه أن يعطي حق الانفصال لمن طلبه وأعني الجزائر ان تعطي حق الإنفصال الشعوب المطالبة به وكذلك اسبانيا وانا مستعد ان اؤيد فكرة الانفصال وان أقطع قطعة من جسدي لاتخلى عنها .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق