في ظل ركود القطاع.. المنعشين العقاريين يتكبدون خسائر فادحة بالبيضاء

*صورة من الارشيف

هبة بريس – الدار البيضاء

ركود كبير ذاك الذي بات يعانيه قطاع العقار بالمغرب خاصة في ظل الطلب القليل مقارنة بالعرض الذي ارتفعت وتيرته و هو ما انعكس سلبا على تعاملات المنعشين العقاريين في مدينة بحجم الدار البيضاء مما كبد المهنيين خسائر فادحة.

و في هذا الصدد، أفاد بنك المغرب والوكالة الوطنية للمحافظة العقارية والمسح العقاري والخرائطية بأن حجم المعاملات العقارية سجل انخفاضا بنسبة 3,8 في المائة سنة 2019 مقابل ارتفاع بنسبة 4,8 في المائة السنة السابقة.

و حسب المصدر ذاته ، فقد تراجع مؤشر الأسعار بمدينة الدار البيضاء بنسبة 0,4 في المائة سنة 2019، بما في ذلك انخفاض بنسبة 0,5 في المائة للممتلكات السكنية وبنسبة 1,6 في المائة للبقع الأرضية، في حين ارتفعت أسعار الممتلكات ذات الاستخدام المهني بنسبة 1,3 في المائة.

وفي المقابل، شهد عدد المعاملات شبه استقرار بالعاصمة الاقتصادية للمملكة، وذلك بارتفاع قدره 5,8 في المائة بالنسبة للبقع الأرضية، وتراجع بنسبة 0,3 و2,4 في المائة على التوالي لمبيعات الممتلكات السكنية والممتلكات ذات الاستعمال المهني.

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. من تكبد الخسائر المقاول صاحب مقولة البناء او المنعش العقاري الذي لا يعتبر الا سمسار بيع و شراء العقارات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق