بسبب القرارات الأخيرة..الاستقالات تهز أركان الهيئة الوطنية للأطباء

*صورة من الارشيف

هبة بريس – الدار البيضاء

يبدو أن الاستقرار الذي كان ينعم به البيت الداخلي للهيئة الوطنية للأطباء بالمغرب لم يعد سوى مجرد ذكرى من الماضي بعد أن تحول لأشبه ما يكون بفوهة بركان يغلي بسبب الصراعات الكبيرة و الخلافات الداخلية الأخيرة و التي تسببت في استقالة عدد كبير من الأعضاء بالهيئة.

و في هذا الصدد، علمت هبة بريس من مصدر مطلع أن عددا من الأطباء وضعوا استقالتهم النهائية من الهيئة الوطنية للأطباء بالمغرب و لجانها و باقي تنظيماتها و تفرعاتها ، و يعود سبب ذلك للقرارات الأخيرة التي اتخذتها الهيئة دون الرجوع للأعضاء المعنيين وفق تعبيرهم.

و هزت مجموعة من الاستقالات البيت الداخلي لهيئة الأطباء حيث أن من بين المستقيلين نجد رئيس النقابة الوطنية لأطباء القطاع الحر و أعضاء نقابة الطب الخاص المنضوين تحت لواء الهيئة ، و ذلك بعد القرارات الأخيرة التي اتخذت و همت بالأساس السماح لأطباء القطاع العام بالاشتغال في القطاع الخاص كذلك.

هذا القرار الذي لم يرق لعدد كبير من أطباء القطاع الخاص ، جعل ممثليهم بمكتب الهيئة يبحثون عن تفسيرات له ليجابهوا بردود غير مقنعة و تبريرات واهية حسب تعبيرهم ، ليقرروا الاستقالة من الهيئة منددين بالقرارات الانفرادية و غير المقبولة التي اتخذت بشكل مفاجئ و دون تنسيق و لا تشاور مع أعضاء المكتب الوطني للهيئة.

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

elections2021

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق