الأمير هاري وميغان يتسببان في طرد 15 موظفاً من القصر الملكي

قرر دوق ساسيكس الأمير هاري، وزوجته ميغان ماركل، إغلاق مكتبهما في قصر “باكنغهام”، بعد انتقالهما للإقامة في كندا، ما تسبب في طرد 15 موظفاً خاصة بعد قرار التخلي عن المهام الملكية.

ووفقاً لما نشره موقع “سكاي نيوز”، فقد تم إغلاق المكتب الخاص بالأمير هاري وميغان بعد تخليهما عن مهامهما الملكية، الأمر الذي أدى للاستغناء عن 15 شخصاً من الموظفين العاملين لديهما.

وقد أبلغ هاري وميغان فريق العمل الخاص بهما بنيتهما إغلاق مكتبهما الشهر الماضي، ومن المتوقع أن يُنقل بعض الموظفين للعمل ضمن المؤسسة الملكية في بريطانيا.

الجدير بالذكر أن ملكة بريطانيا، الملكة إليزابيث الثانية، كانت قد وافقت على قرار حفيدها الأمير هاري وزوجته ميغان ماركل، بشأن التخلي عن مهامها الملكية، ومنعهما من الاستفادة من الدعم المادي والملكي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق