بعد تطبيقه رسميا.. هاته قيمة التعويضات المالية لحكام “الفار” بالمغرب

1
التحكم في النص :
تكبير الخط تكبير الخط تصغير الخط تصغير الخط

هبة بريس – الدار البيضاء

قبل أشهر وعد فوزي لقجع رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم بتطبيق تقنية المساعدة التحكيمية بالفيديو المعروفة اختصارا بتسمية “الفار” في الدوري المغربي ، و هو الوعد الذي تحقق أخيرا و تقرر أن ينطلق العمل بالتقنية في أولى جولات الإياب التي ستجرى بداية من يومه الجمعة.

تقنية الفار و التي يجري استعمالها لأول مرة بالدوريات الإفريقية باعتبار المغرب كان سباقا لتبنيها من خلال توجيهات رئيس الجامعة، يتوقع أن تحد بشكل كبير من الهفوات و الأخطاء التحكيمية التي شهدتها في الأسابيع الماضية مختلف ملاعب البطولة و رافقتها احتجاجات الأندية و الجماهير.

و لتفعيل تقنية “الفار” بالمغرب ، تم اعتماد كافة ملاعب الدوري التي تجرى بها مباريات البطولة ، حيث تم الأخد بعين الاعتبار الملاحظات التي قدمتها الشركة التي تم تفويت حقوق استعمال تقنية “الفار لها و التي أكدت على أن بعض الملاعب تحتاج لمعدات و تجهيزات إضافية تسمح للقنوات الناقلة بأخد صور و مقاطع أوضح طيلة مجريات اللقاءات.

و كان أخر ملعب قد جرى اعتماده لاستخدام تقنية الفار بالمغرب هو ملعب أحمد شكري بمدينة الزمامرة ، حيث جرى تجريب التقنية بفضاءاته من خلال مباراة ودية تم تنظيمها في هذا الإطار.

كما تم سلفا إعداد مجموعة من حكام النخبة يتقدمهم الدوليان رضوان جيد و نور الدين الجعفري للحصول على رخصة “الفار” من طرف الاتحاد الدولي بتنسيق مع الكاف و الجامعة المغربية لكرة القدم ، حيث يشرف يحي حادقا مدير التحكيم بالمغرب على تنزيل هاته التقنية بالدوري المغربي.

و كان جمال الكعواشي رئيس اللجنة المركزية للتحكيم، قد كشف سابقا عن التكلفة المالية لاستعمال تقنية “الفار” خلال منافسات البطولة الإحترافية، حيث أكد سلفا بأنها ستكلف الجامعة قرابة 5 آلاف دولار للمباراة الواحدة، أي مايقارب المليار و200 مليون سنتيم، خلال منافسات البطولة الوطنية لمدة موسم واحد فقط.

و حسب مصدر مطلع ، فقد تقرر وضع سلم تعويضات خاص للحكام الذين سيتم تعيينهم خلف الشاشات بغرف “الفار” ، حيث سيتقاضى حكمي “الفار” نفس التعويضات التي يتم تخصيصها للحكام المساعدين ، أي أن حكم “الفار” سيحصل على مبلغ 2000 درهم كقيمة ثابتة مرفوقة بتعويض التنقل التي تحدد حسب المسافة الفاصلة بين مقر سكن الحكم و ملعب المباراة ، فضلا على تعويض المبيت الذي يصل لمبلغ 1200 درهم في حالة كانت المسافة أكثر من 300 كيلومتر.

وكانت شركة “ميديا برو” العالمية هي من نالت تطبيق صفقة تقنية حكم الفيديو المساعد “الفار” في الملاعب المغربية بعد توصلها لاتفاق رسمي مع الجامعة الوصية بعقد يمتد لـ4 مواسم، تشرف من خلاله على تجهيز الملاعب الوطنية بهاته التقنية في منافستي البطولة الإحترافية وكأس العرش من خلال أربع شاحنات متنقلة.

و ستكون أول مباراة في تاريخ الدوري المغربي بتقنية “الفار” بملعب طنجة و ستجمع الاتحاد المحلي و الفتح الرياضي ، و سيقودها رضوان جيد بمساعدة عصام بن بابا و عبد الصمد أبرتون ، فيما مهمة الحكم الرابع سيشغلها سليمان العاطفي، بينما سيكون مصطفى كشاف حكما للفار بمساعدة عصام الستار.

تحميل المزيد في رياضة

تعليق واحد

  1. محاسب

    في 15:44

    الحكم يشاهد التلفاز ويراقب ويتدخل في بعض الأحيان للتنبيه لمدة ساعة ونصف من العمل ويقاضى 2000درهم زائد تعويضات السفر والمبيت والطبيب يتنقل من مدينة لأخرى للتأطير لمدة4إلى 6ساعات متواصلة ومرهقة وتعطيه وزارة الصحة 1000درهم ولا تعويض أما الديمومة والحراسة ووو فحدث ولا حرج إذن التحكيم أهم من التطبيب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً

ماريا شارابوفا تعلن اعتزالها كرة التنس

هبة سبور – متابعة أعلنت لاعبة التنس الروسية ماريا شارابوفا، اليوم الأربعاء، اعتزال ك…