“الأبوستيل” … إجراء يتأخر في عمالة المضيق وينجز في أوانه في عمالة تطوان

3
التحكم في النص :
تكبير الخط تكبير الخط تصغير الخط تصغير الخط

يسير الإيحيائي _ هبة بريس _

مفارقات عجيبة بين إدارة وأخرى ولو كانت تابعة لنفس الوزارة،لا بل نفس المصلحة أحيانا من تنجز وثيقة في أوانها وتتأخر لمدة خمسة أيام في عمالة جارة لا تبعد سوى ببضع كيلومترات، هذا ما يحدث في عمالة المضيق _ الفنيدق وتحديدا داخل مصلحة “الأبوستيل” التي إنضم إليها المغرب بشكل رسمي ودخلت حيز التنفيذ بتاريخ 14 غشت 2016 بتعليمات ملكية سامية للملك محمد السادس، حيث تهدف إلى تبسيط المساطر الإدارية للمواطنين المغاربة وإلغاء شرط التصديق على الوثائق العامة الأجنبية المراد الإدلاء بها في الخارج.

وبما أن هذا الإجراء الإدراي جاء ليعفي المواطنين المغاربة من أعباء التنقل بين المدن واقتصر على اللجوء إلى ولايات وعمالات المملكة حسب التقسيم الجغرافي، نرى أن عمالة المضيق _ الفنيدق ما زالت تسلك سياسة ” رجع ليها بعد خمسة أيام” وتناقض الأهداف التي إنضم المغرب لأجلها في هذا الباب، فبعدما كان التصديق على الوثائق المراد الادلاء بها لدى السلطات الأجنبية يتأخر خمسة دقائق فقط في الإدارات التابعة لوزارة الخارجية، أصبح اليوم يقارب الأسبوع في عمالة المضيق دون مانع ولا رادع.

ولمعرفة الأسباب الكامنة وراء هذا التأخير الذي يعبث بمصالح المواطنين ويخلق إستنكارا واسعا في صفوفهم، أكدت مصادرنا من داخل العمالة المعنية أن السبب يرجع إلى قلة الموارد البشرية في هذا المرفق المهم ، فبغض النظر عن التبريرات يبقى التساءل المطروح : هل إستبذال مصالح وزارة الخارجية بالداخلية جاء ليخدم مصالح المواطنين أم ليزيد من معاناتهم بعد التعليمات الملكية السامية؟.

تحميل المزيد في مجتمع

3 تعليقات

  1. المعطي

    في 19:15

    لا اعتقد ان العامل ديال الرينكون غيدوزليهم هاذ التهاون، كنعرف الصرامة ديالو والحرص على مصالح المواطنين.

  2. NIHILUS

    في 09:01

    الدولة الوحيدة التي تنجز قوانين ولا تطبقها

  3. مواطن مغربي

    في 12:39

    كل الاحترام و التقدير للشابين العاملين بهذه المصلحة على المجهودات المبذولة من اجل تلبية حاجيات المواطنين بالرغم من الاشكالات المطروحة و قلة الموارد البشرية و المعدات اللوجستيكي مع العلم ان هذه العمالة تعتبر نقطة حدودية حيث ان طلبات الابوستيل تتوافد على المصلحة بشكل كبير مقارنتا مع العمالات الاخرى التي تتوفر على الموارد البشرية الكافية للعمل على تسليم الطلبات في يومها ……

    **يجب على المسؤوليين توفير الموارد البشرية **
    ** توفير الظروف الجيدة للعمل **
    **تحفيز الاعوان العامليين بهذه المصلحة **
    ***************** فاقد الشيء لا يعطيه*****************

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً

الحبس و الغرامة لمتورطين في قضية الشذوذ الجنسي بمكناس

*صورة تعبيرية أصدرت المحكمة الابتدائية بمكناس، مساء امس الثلاثاء 18 فبراير الجاري، حكمها ع…