بالفيديو :غريب جمعية ” حقوقية ” تدفع المساكين للتظاهر ضد دنيا بطمة بالمقابل

هبة بريس ـ الرباط

يبدو ان ملف مابات يعرف بـ “حمزة مون بيبي” سيأخد طريقا مغايرا بعدما كشف ” فيديو مصور ” ضلوع حقوقي في استقدام النساء للتأثير على القضاء .

ومن الحقائق التي باتت مكشوفة امام القضاء للتحقيق فيها اعتراف سيدة وهي تكلم اخرى هاتفيا ان صاحب الجمعية الحقوقية يقدم لهن 100 درهم للاحتجاج امام بوابة المحكمة من اجل ” الزج ” بالمغنية باطمة وشقيقتها السجن .

ويوثق ” الفيديو ” مخاطبة السيدة المسنة لاخرى تطالبها بالمجيء من اجل الاستفادة من كرم ” الحقوقي ” الذي يبدو انه يحاول “خندقة” الملف والتأثير على القضاء .

القضية الان بانت معالمها واتضح انها ” مخدومة “والاسئلة الحارقة فيها لا يمكن ان تخرج عن الاتي :

كيف لرئيس مركز حقوقي ان يؤدي اتعاب ” سيدات ” جيء بهن للاحتجاج من ماله الخاص ؟ وما نفعه في تقديم رشوة قد تفوق 20 الف درهم لمحتجات ؟
وما الغاية من كل هذا والقضية امام انظار العدالة ؟ وهل يمكن الاعتقاد ان رئيس المركز الحقوقي دخل الملف لغاية “ربحية” بدليل انه يقدم المال للمحتجات للتاثير على العدالة ؟ وهل فعلا اثر الحقوقي المعلوم في القضاء بهكذا تصرفات ؟

جدير بالذكر ان قاضي التحقيق بابتدائية مراكش، قرر سابقا متابعة الفنانة دنيا باطما وأختها في حالة سراح.

وتقرر بعد ذلك ، رفع الكفالة المالية في حق المغنية دنيا باطما وشقيقتها ابتسام، من 30 مليون سنتيم إلى 50 مليون سنتيم، في حق دنيا بطمة، ومن 10 ملايين سنتيم إلى 30 مليون سنتيم، في حق شقيقتها مع وإغلاق الحدود في وجههما.

#الهدهد و جئتكم بنبإ يقين.بالدليل القاطع الهدهد يتنصت بطريقة الجواسيس و يوثق اعتراف تلقائي لسيدة بأنها تلقت مبالغ من…

Publiée par Mahmoud Harouak sur Lundi 10 février 2020

ما رأيك؟
المجموع 1 آراء
1

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫8 تعليقات

  1. بلا مزايادات أهل مراكش يدافعون عن مدينتهم بكل تلقائية لا تخلوا الناس و لا تنخدع أن كنتم انتم من سمع الحديث فلا يمكنك أن تنتبه إلى الجمعية لأن باطمة و النكافات قادرين يلعبو هذ الدور

  2. والله العظيم هاد الشي بزاف، هاد دنيا اللي جاب ليها المشاكل هو الأوسمة التي حازت عليها، وهي مازالت صغيرة وتعرضت لهجوم عنيف، أنا لا أعرفها شخصيا يعجبني صوتها فقط، ولكن احب ان أقول أن دنيا حتى وإن كانت متورطة فذلك فقط ردة فعل على الهجوم الشرس، واريد أن أقول أن دنيا كانت جميلة حتى قبل التجميل، والله العظيم لم تكن قبيحة، وتلك الصورة صورها مبدع ومن يشتمها فحسابه عند الله، أنا امرأة لكي لا يُفهم كلامي غلط، والقضاء يجب أن يأخذ بعين الاعتبار أنها ظُلمت ولم يدافع عنها أحد ودافعت بطريقتها هذا ان تورطت، والله العظيم أُشفق على المشاهير وما يتعرضوا له وعائلاتهم من شتم وسب وقذف، لا حول ولا قوة الا بالله

  3. كل الناس خطاؤون.
    دنيا باطمة أعطت الكثير ولا يجب أن نكون ناكري الجميل.
    تبقى أيقونة جميلة لن تنسى.

  4. لا يهمني هده القضية و لمادا لم تتم متابعة المنابر او المواقع الاعلامية التي كانت تتهجم على عدة اشخاص و تصف باطما باقبح النعوت
    فاما متابعة الجميع او اغلاق الملف بعد توجيه الاندار لهم

  5. هذا لا يعفى الجانب الإجرامي والجنحي الذي اقترفته في حق أناس . اما فكرة انها أعطت او لم تعط فتلك أمور لا تهمنا بل ما يهم هو اقترافها جنحا في حق أناس ابرياء بسبب غرورها الزاىد دون مستوى تعليمي . زمن القرداشيات

  6. حين نتابع مسار باطما، نُعجب بها في بداياتها رغم أنها لم تعمل عمليات التجميل بعد، نجمة جميلة ومتمكنة rien à dire ، ولكن تم الضغط عليها والضغط عليها و الضغط عليها وإهانتها وإهانة أهلها، تارة لعبا وتارة حسدا مما حققته هذه الفتاة في ظرف وجيز، حتى أخرجوا منها هذه الشراسة، وهذا الهجوم كان كافيا لتدميرها و إدخالها في حالة آكتآب حاد، ويحضرني كلام الدكتور زويل الحاصل على جائزة نوبل للفيزياء حين قال:”الفرق بيننا وبين الدول المتقدمة هو أنهم يدعمون الفاشل حتى ينجح، أما نحن فنهاجم الناجح حتى يفشل”. هذا المشكل سوف يأخذ وقته ويُنسى ولكن ماينبغي فعله هوتغيير العقليات وآستخلاص الدروس والإستفادة مما يقع بالنسبة لجميع الأطراف المتنازعة، علما أنه من الصعب تحديد عن ماذا يتنازعون، قلة العقل وقلة مايدار.

  7. المغرب عرف مرور فنانين كبار وفنانات متألقات طوال الحقب الماضية وهم من حمل مشعل الفن الغنائي في البلد ومنهم من شارك في كثير من الأهمال الفنية ولازال التاريخ شاهدا عليهم. منهم من قضى نحبه ومنهم من ينتظر ولازالوا هلى حالهم منهم من اعتزل ولم نسمع صوته الا من ماترك من الاشرطة الفنية القيمة .هؤلاء لم نكن شاهدين عليهم في أي فضيخة مثل ما نشهده اليوم مع هذه المغنية التي تختص في الاعراس.
    حسب ما يروج في القنوات الاليكترونية وبعض الصحف أنها موجودة حاليا في ملفات لدى المحاكم بمراكش واليوم باتت أمام محكمة الاستئناف بنفس المدينة.
    عندما يدخل ممارس لهذه المهنة ردهات المحاكم يتعطل عن الإلتزام بمواعيده التي أبرمها من متعهدين ويصبح عوض الربح في مواجهة التعويض عن الجزاءات المترتبة عن عدم الحظور مصداقا للإتفاق المبرم سابقا أو المواجهة في المحاكم التي يلتمس منها ذوي الحقوق حقهم المادي .

  8. كنا لا نسمع عن الرشاوى إلا في حالات خاصة .ولكن أن يقد مركز 100 درهم لمن يشارك في تظاهرة شعبية في وسط المدينة وتحت أنظار السلطات الأمنية والمحلية. ليقل صاحب المقال أي شيء يدخل العقل ويصدقه الانسان. لنفترض أن صاحب المقال صادق فيما ذهب إليه مما ادعى . هل الوقفات الاحتجاجية التي تجوب أوروبا وربما تصل أمريكا هل هؤلاء هم كذلك وزعت عليهم أظرفة مالية. المرجو من صاحب المقال أن يعترف أن الأمر شعبي رجل يحبه الناس لأنه يدافع عنهم وعن الحق كما يظهر في ما نراه على الإعلام الناطق أو المكتوب . ثم أخيرا الوسائل الحديثة للتواصل الاجتماعي المتقدمة يمكن لها أن تفبرك أي شيء تحت الطلب ليس غريبا هذا الامر بات معروفا لدى المتتبعين الكثر لهذا المجال لذلك لا يؤخذ به دائما .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق