سلطات بني ملال تشن حملة واسعة لتحرير الملك العمومي

هبة بريس ـ بني ملال / الصورة لـ " حملة تحرير الملك العمومي "

تبعا لتعليمات والي جهة بين ملال خنيفرة وعامل إقليم بني ملال، الرامية الى مواصلة الجهود للحد من التجاوزات المتكررة والمتمثلة في احتلال الملك العمومي بالمدينة، قامت السلطات المحلية بمدينة بني ملال خلال الأسابيع الأخيرة من الشهر الماضي، بعدة عمليات لتحرير الملك العمومي؛ حيث همت هذه العمليات في مرحلة أولى، شارع محمد الخامس، على أن تتواصل لتشمل باقي الشوارع والفضاءات الأخرى بالمدينة.

وأسفرت هذه العمليات التي سبقتها حملة لتحرير شوارع وأزقة وأحياء المدينة من الباعة الجائلين، على مصادرة وحجز عدد كبير من السلع والتجهيزات من كراسي وطاولات ولوحات اشهارية وغيرها…، تعود لملكية المقاهي والمحلات التجارية التي سجل في حقها الترامي على الملك العمومي.

هذا وتزامنت هذه الحملة مع مقالات وتدوينات وأصوات شريحة واسعة من المواطنين التي استنكرت بشدّة احتلال الملك العمومي بالمدينة، ونادت بتحريره بدون استثناءات وبصفة مستمرة؛ فتنامي ظاهرة استغلال الملك العمومي باتت تؤرق بال المواطنين، وذلك لكون الاحتلالات غير المبررة التي فاقت كل التوقعات والتي لا تضرب في العمق الجانب السياحي والحضاري بها فقط، بل تحول الشوارع والأزقة والساحات الرئيسية إلى مجالات تنعدم فيها شروط النظافة والوقاية الصحية والسكينة العمومية، والسير والجولان وسلامة المرور…

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?


نبنيوا الحياة بالتربية برنامج لافارج هولسيم المغرب للمساهمة في التعليم المحلي

نبنيوا الحياة بالتربية برنامج لافارج هولسيم المغرب للمساهمة في التعليم المحلي

Publiée par hibapress.com sur Jeudi 28 octobre 2021

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. يجب ان تشمل هذه العملية جميع المدن المغربية اذ لا يعقل ان يحرر الملك العمومي في منطقة دون اخرى والا اصبح الامر مجرد عبث ولن تؤخذ هذه الاجراءات حتى من المحتلين الملك العمومي بالمصداقية وبنبغي ان لا تكتفي السلطات بحجز السلع والموازين بل يجب تطبيق عقوبات زجرية مشددة كالاعتقال مع السجن واداء غرامات مالية او على الاقل واحدة منها اللهم ان هذا منكر اصبح المواطن يمشي على الطريق المعبدة تحت اشعة الشمس الحارقة صيفا وتحت الامطار شتاء مع تعريض حياة المواطنين للخطر خاصة الاطفال والمسنين والمرضى والمعاقين واذا اردتم التاكد مما اقول ما عليكم الا زيارة سلا الجديدة كنموذج بحيث اضافت كل المحلات التجارية بدون استثناء الجزء الخارجي من الدكاكين بل منهم من تعداه اما المقاهي فحدث ولا حرج بل واكثر من ذلك حتى الاقامات السكنيةالملتصقة بالمحلات التجارية وواستغلا فضاء الحديقة العمومية من اجل انشاء مقهى اصبحت مرتعا لمستعملي وبائعي المخدرات….

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق