هَلْ أَصْبَحَ الخَلِيجِيُّونَ يَهْتكُونَ عَرْضَ بَنَاتِنَا والْقَضاء يَطْلقُ سَراحهمْ ؟

هبة بريس – مراكش

اسنتكرت الهيئة الديموقراطية المغربية لحقوق الإنسان إطلاق سراح مواطن كويتي متهم باغتصاب قاصر تبلغ من العمر 14 سنة والتغرير بها وهتك عرضها بالعنف، رغم اعترافاته التلقائية بممارسة الجنس من الدبر على القاصر.

وكشف بلاغ استنكاري صادر عن الهيئة المذكورة على أن محكمة الاستئناف بمدينة مراكش أقدمت يوم الثلاثاء 28 يناير 2020 بتمتيع مواطن كويتي (عبد الرحمن.م.س) المعتقل بسجن لوداية، منذ 05 دجنبر 2019 بالسراح بعد تقديمه كفالة مالية تقدر بثلاثة ملايين سنتيم.

صمت قضائي غريب !

الخطير في الأمر أنه ولحدود هذه الساعة التي نخط فيها هاته الأسطر لم تصدر أي جهة رسمية بلاغا للرأي العام تؤكد فيه أو تنفي صحة هذه الفضيحة القضائية بامتياز، سواء من طرف رئاسة النيابة العامة التي يُشهد لها بتطوير سياستها التواصلية وتنوير الرأي العام، أو من لدن المجلس الأعلى للسلطة القضائية الذي بدوره نهج سياسة تواصلية وإن كانت محتشمة قليلا مقارنة بالأولى، وهو صمت قضائي رهيب يؤكد قطعاً ما جاء في البيان الاستنكاري.

استنكار وطني واسع

قرار تمتيع سراح المواطن الكويتي بالسراح المؤقت، خلف وراءه غضب شعبي عارم من طرف جميع المغاربة الذين استنكروا إفلات مجرم من العقاب فقط لكونه خليجي متسلح بالمال والجاه، في بلاد يسعى لإرساء مؤسساته الدستورية والقانونية وضمان استقلاليتها.

بل الأكثر من هذا أن الأسر المغربية ستصبح بعد هذا القرار القضائي تخشى على فلذات أكبادهن من التغرير بهن واغتصابهم تحت العنف ولا من يقدر على صون حقوقهن وحمايتهن، وهو ما يتعارض مع شعار الأمن القضائي الذي ترفعه المملكة المغربية وسياستها في هذا المجال.

ضرب بعمق لكرامة المغاربة وسيادة المغرب

الأخطر في الأمر، أن القرار القضائي الصادر يضرب بعمق أيضا السيادة الوطنية المغربية في إهانة واضحة لكرامة المغاربة وتنقيصا من كرامة المرأة المغربية، و محاولا في الآن نفسه تأكيد النظرة السلبية لما يُروجُ له في دول خليجية عن وطننا وبلادنا، التي كافح لأجلها الأجداد بما أوتوا من قوة وعزم حتى تنال استقلالها من المستعمر الفرنسي وفي الأخير يهدم التاريخ بقرار قضائي لا يعلم لحدود الساعة ”التبريرات القانونية“ التي اتخذ على أساسها.

فكيف يعقل إذن أن يتحول القضاء من أداة لردع الظالم ونصرة المظلوم، إلى مدافعٍ عن الظالم ومُطلقا لسراحه ومُفلتاً إياه من العقاب ؟ ألا يُشجع القضاء بقراره هذا الخليجيين على اغتصاب بنات المغرب دون حسيب ولا رقيب، سلاحهم في ذلك المال والجاه، وقضاء مُناصر؟ ألم تراعي المحكمة سيادة هذا الوطن وصورته وتاريخه وعلمائه وكرامة المرأة المغربية؟ وهل يعلن القضاء بقراره هذا إباحة اغتصاب القاصرات المغربيات؟

جل هذه الأسئلة المطروحة تعتبر إشكالا حقيقيا ملقى على عاتق الرئيس المنتدب للمجلس الأعلى للسلطة القضائية مصطفى فارس، والوكيل العام لدى محكمة النقض ورئيس مؤسسة النيابة العامة امحمد عبد النباوي، خصوصا في وقت أعلن فيه عاهل البلاد عن رسم سياسية قضائية جديدة مستقلة، قريبة من المواطن ومن انشغالاته تحمي حقوقه وتصون كرامته وهو ما لم يطبق في هذه الفضيحة الخطيرة.

فمن يحمي بناتنا من اغتصاب الخليجيين إذن ؟

مقالات ذات صلة

‫18 تعليقات

  1. لا داعي لكثرت الشكاوى فبنات المغرب الا من رحم الله ممن مازال في قلوبهن حياء، نسبة منهن آصبحن مراحيض متنقلة، ولا اظن الكاتب يجهل ان في هذه البلاد تشترى الذمم بأبخس الاثمان.
    هنا في المغرب تشترى القاصرات الابكار وغيرهن، حتى الاولاد الصغار يباعون في السوق السوداء وهذا كله نحن لا نجهله وهو عندنا يقين.
    ولكن من رخص نفسه فما له من مكرم.
    والدولة لايهمها الا الحفاظ على الكرسي

  2. اين هي الجمعيات النسائية وجمعيات ماتقيس ولدي وماتقيس بنتي وجسدي حريتي. ضربتو الطم دابا

  3. مهما الحكومة تتمتع بي الإعناة من الخلجين فلا يجوز معاقبتهم ولهم الحق يفعلو ما يشؤن في أبنائنا…. حكمة الدل.. لو فعل مغربي مافعله الكويتي لحكمه بلإعدام

  4. كذالك كرمة المغاربة لاتساوي شيء عند الحكومة.. الله يخد فيهم الحق لاسمحا لهم. أين رأيس الحكومة. أين رأيس القضاء؟

  5. الدولة لن تحمي كرامة المغربيات ولا المغاربة لأننا في دولة القمع والإستبداد وبيع الذمم.

  6. اما رشوة مباشرة للقاضي أو عادت حليمة إلى عادتها عبر الهاتف لشخصية نافذة مما ضرب في الصميم استقلال القضاء

  7. عندما أتكلم عن الفساد والمفسدين والعدالة الفاسد أعرف أن هذا الموضوع لا يعجب البعض. ولا كن الفساد مرض يفسد الاخلاق والضمير الوطني ويحتقر المواطن ويحمي أصحاب المال .

  8. اللهم انا نعوذ بك من الديوثية و من سوء الفتن ما ظهر منها و مابطن.افعلوا ماشئتم فسوف تحاسبون أمام الله تعالى يوم القيامة.كل فرد في المجتمع مسؤول أمام الله تعالى.

  9. لاحول ولا قوة بالله، ماعسانا إلا أن نقول: اللهم أن هذا منكر، اللهم عليك بالظالمين وانصر الضعفاء المضلومين

  10. تذكروا معلم تارودانت الذي زج به في السجن بسبب معاقبة طفلة ( تهذيب ) بينما المغتصب للطفلة خارج السجن .
    الله يلطف بنا

  11. اشعر بحزن عميق عند قراءتي لهذه الأخبار،فقط اريد ان اعرف من ساعد هذا الحقير فالحيوان ارقى منه،ارءيتم اسدا أو حمار يغتصب أنثى صغيرة أأنتم بشر أو شياطين تسكن أجسامكم أين الإنسانية أين الضمير وفي الأخير أين المواطنة وحب الوطن من ساعد هذا المغتصب حتى سمح له بالسراح بضمانة 3 ملايين سنتم فهو لا علاقة له بالوطن 3ملايبن تمثيلية فاسدة سيغادرالمغتصب المغرب و3 ملايين ستذهب للصندوووووووق.افهموا من فضلكم.

  12. كل شيء مبني على الاغتصاب الانتتخابات والمراكز والمناصب والوظائف فكيف تستتنى النساء ولا سيما الخليجيين الذين يعيرون المغاربة بابناء الفساد و فعلا لمسوه وطبقوه ولم يسبق ان حوكم خليجي بما يستحق فهم يعرفون ان المال سيخرجهم من اي جريمة ارتكبوها في حق المغاربة بنساءهم ورجالهم وما يبقى لاحرار وشرفاء المغرب الا ان ياخدوا حقهم بايديهم وياثروا لكل بنت بواسطة قطع عضو كل خليجي هتك او اعتدى على كل فتاة مغربية وبذلك سنجعل حدا لكل اعتداء

  13. استاذ تارودانت ثمانية اشهر حبسا و 4 مليون خطية لانه ضرب تلميذة؛ و الذي اغتصب قاصرة يتابع بسراح و 3 مليون كفالة ٠ارجو من السيد عبد النبوي الادلاء بتوضيح في الموضوع٠

  14. معروف منذ سنين أن المغرب الرسمي لا غيرة له و لا رجولة له و لا نخوة له في ما يتعلق بشرف و عرض بناته ، عكس الدول الأخرى المسلمة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى