لتجنب فيضانات الأمطار.. مشروعان كبيران في طور الإنجاز بالدار البيضاء

هبة بريس – الدار البيضاء

لضمان التطهير السائل بالمناطق الحضرية الجديدة و للاستجابة للإشكاليات المرتبطة بالتدفقات المائية أثناء تساقط الأمطار، تواصل ليدك مجهوداتها لتقوية و تجديد شبكات التطهير السائل عبر مشاريع عديدة، حيث ينجز المفوض له البيضاوي اليوم مشروعان كبيران يهدفان إلى حماية المدينة من الفيضانات.

و يتعلق الأمر بسرداب حي السدري لتخزين المياه المطرية، و نظام للتطهير السائل بالطريق الوطنية رقم 1، الذي يخص هذا المحور الطرقي الهام و كذا مناطق الرحمة و الحي الحسني.

و في هذا الصدد، أعطت ليدك انطلاقة مشروع إنجاز سرداب تخزين المياه المطرية بحي السدري، و تتقدم هذه الأشغال تماشيا مع المخطط المحدد مسبقا، و يهدف المشروع إلى حماية حي السدري من الفيضانات من خلال تخزين مياه مطرية بحجم يصل إلى 000 14 متر مكعب خلال فترة التساقطات.

و يبلغ طول السرداب أكثر من 1,3 كلم، و يتراوح عمقه ما بين 30 و 40 مترا، و هو منشأة ستحمي أيضا شارعي محمد بوزيان و 10 مارس من الفيضانات الناتجة عن الأمطار العشرية (22 مليمتر/ساعة)، و تقدر تكلفة الأشغال بـ 182 مليون درهم ممولة من طرف المفوض له البيضاوي.

و لمواكبة مشاريع التعمير بمناطق الرحمة و الحي الحسني، و لمكافحة التدفقات المائية على مستوى الطريق الوطنية رقم 1 و حي ليساسفة، أعطت ليدك انطلاقة مشروع إحداث نظام للتطهير السائل للمياه العادمة و المطرية بهذه المناطق، و ذلك بهدف حماية هذا الجزء من الدار البيضاء من الفيضانات، و أيضا لتجميع المياه العادمة لتجزئات في طور التهيئة أو التي سيتم تهيئتها، و توجيه هذه المياه إلى غاية الشبكات المتواجدة.

نظام التطهير السائل لمنطقة الطريق الوطنية رقم 1 الممول من صندوق الأشغال باستثمار في حدود 313,5 مليون درهم، سيتم إنجازه في أجل سنتين، و هو مشروع يتكون من 7 أجزاء منفصلة 4 منها تهم التطهير السائل للمياه العادمة و 3 أجزاء خاصة بتصريف المياه المطرية.،و قد انطلقت الأشغال ببناء محطة لضخ المياه العادمة طاقتها الاستيعابية 200 لتر/ثانية، و سرداب تحت أرضي طوله 3,4 كلم و قناة يبلغ طولها 410 أمتار.

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق