روح أستوري حاضرة في أول مباراة لفيورنتينا

انطلقت مباراة فيورنتينا وبينفينتو اليوم الأحد، بالوقوف دقيقة حداد على روح قائد صاحب الأرض، دافيدي أستوري الذي توفي الأسبوع الماضي عن عمر 31 عاما.

وبتأثر واضح، وقف اللاعبون والمدربون والمشجعون وكل الحاضرين بملعب ملعب أرتيميو فرانكي قبل انطلاق المباراة، التي تأتي ضمن منافسات الجولة الـ28 من السيري آ، دقيقة حداد، ورفعت في المدرجات لافتات لتوديع قائد فيورنتينا، كتبت عليها عبارات مثل “وداعا أستوري” أو “رحلة سعيدة أيها القائد”.

كما حمل لاعبو الفريق لافتة عريضة كتب عليها “وداعا أستوري” أثناء دقيقة الحداد التي انتهت بإطلاق البالونات البيضاء والأرجوانية التي تمثل ألوان فيورنتينا.

وكان أستوري عثر عليه متوفيا الأحد الماضي في غرفته بالفندق الذي يقيم فيه فريقه فيورنتينا قبيل ملاقاة أودينيزي في الدوري الإيطالي، حيث غاب عن وجبة الإفطار مع زملائه.

ونقل جثمان اللاعب إلى مستشفى المدينة الإيطالية حيث أعلنت نيابة أوديني بعدها أن أسباب الوفاة “طبيعية” وجاءت نتيجة لـ”سكتة قلبية”.

وعقب وفاة أستوري، أعلن دوري الدرجة الأولى الإيطالي لكرة القدم تأجيل جميع المباريات التي كان من المقرر أن تقام في نفس اليوم في إطار الجولة الـ27 من البطولة، كبادرة احترام لقائد فيورنتينا.

يذكر أن أستوري ولد في بلدة سان جيوفاني بيانكو في مدينة بيرجامو (شمال) عام 1987 وبدأ مسيرته مع ناشئي فريق ميلان ودافع عن ألوان كالياري وروما وفيورنتينا وارتدى قميص المنتخب الإيطالي 14 مرة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى