على طريقة ” البوعزيزي ” ..بـائع متجول بالحاجب يضرم النار في جسده

ع محياوي _ هبة بريس

أقدم بائع متجول اليوم الخميس بمدينة الحاجب، على إضرام النار في جسده باستعمال البنزين، بالساحة العمومية المحاذية للساقية التي تعبر وسط المدينة ، قبل أن يتدخل أحد المارة الذي صادفه في وقت إضرام النار في جسده ليلقيه في الساقية مستطيعا بذلك اخماد النيران في الحين.

وفور علمهم بالخبر حلت على الفور إلى عين المكان السلطات المحلية وعناصر الوقاية المدنية والشرطة إلى مكان الحادث يتقدمهم عامل إقليم الحاجب وتم نقل الضحية إلى مستعجلات مستشفى ولي العهد مولاي الحسن لتقلي العلاجات الضرورية التي صنفت حروق الاخير من الدرجة الأولى، قبل ان يتم تحويله صوب مستشفى محمد الخامس بمكناس، لتلقي العلاجات الضرورية بقسم الحروق المختص.

و بحسب تصريح شاهد عيان لجريدة “هبة بريس” فإن الحادث وقع حجزت السلطات عربة البائع مع مجموعة من العربات الأخرى في إطار حملة لتحرير الملك العام بزنقة الجزارة بحي أقشمير بمدينة الحاجب.

وتابع نفس المصدر أن المعني بالأمر كان يتردد على مقر المقاطعة لاسترجاع عربته المحجوزة، وتمكن أمس الأربعاء من الحصول على أمر الإفراج على عربته من المحجز من طرف القائد .

وأضاف ذات المتحدث , أن البائع المتجول عاد اليوم الخميس في حالة هستيرية إلى مقر المقاطعة وأخبر قائد المقاطعة بأن عربته غير موجودة بالمحجز، ليتدخل القائد بنفسه و طمأنه بأن عربته موجودة بالمحجز منذ إيداعها هناك وهي رهن إشارته لاسترجاعها، لكن المعني بالأمر ذهب مباشرة إلى مكان الحادث وأضرم النار في جسده.

وأضاف المصدر نفسه, أن شقيق البائع المتجول حل إلى عين المكان و حاول إضرام النار في جسده في الساحة العمومية الفاصلة بين مقري المقاطعة وجماعة الحاجب، لكن محاولته باءت بالفشل بعد تدخل السكان ، لتدخل الأجهزة الأمنية على الخط بتعليمات النيابة العامة المختصة من أجل متابعته قضائيا بتهمة محاولة الإنتحار وتم الإستماع إليه في محضر قانوني وتمت متابعته في حالة سراح قبل تقديمه إلى العدالة بمكناس.

مصادر خاصة أكدت ل” هبة بريس” أن المعني بالأمر سبق له أن تسلم دكانا لمزاولة نشاطه إلى جانب مجموعة من زملائه بسوق القرب (السلام) في فصل الصيف الماضي من سنة 2019، بمشروع إعادة تأهيل وإيواء الباعة الجائلين و ذلك في إطار المبادرة الوطنية للتنمية البشرية، كما أن إسمه يتواجد ضمن لائحة المستفيدين من عملية إدماج السجناء بتمويل مشاريع لهم في إطار اتفاقية الشراكة بين مؤسسة محمد السادس لإعادة إدماج السجناء والمبادرة الوطنية للتنمية البشرية.

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

elections2021

مقالات ذات صلة

‫8 تعليقات

  1. للاسف فكثير هم من يحصلون على دكاكين في إطار المبادرة الوطنية للتنمية البشرية ومساعدات مالية من أجل إعادة الإدماج لكنهم يبيعون الدكاكين ثم يعودون إلى الشوارع من أجل احتلال الملك العام وعرقلة السير ( الله يهدي ما خلق)

  2. اعطيوه حانوت آخر في مكان آخر وادا قام ببيعه اعطيوه ثالث وهكذا….أو يحرق نفسو ، هاد الابتزاز كثر لانه فيه الربح بلا تمارا في المدن المغربية كلها . وخا تعطيني الحانوت نبيع وسد الطريق ونهددك بحرق نفسي بحال البوعزيزي “راك فاهم” هادشي خاص يتوضع لو حد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق