العثماني: “أنا كنت صحافي و ماكنت كنشر شي حاجة حتى نتأكد منها”

هبة بريس – الدار البيضاء

خص سعد الدين العثماني رئيس الحكومة طلبة المعهد العالي للصحافة و الإعلام بالدار البيضاء بزيارة خاصة و ذلك على هامش حفل تخرج فوج جديد.

و خلال حلوله بالمعهد ، أصر العثماني على إلقاء مداخلة في حضرة خريجي المعهد من إعلاميي الغد و أولياء أمورهم و أطر المعهد ، حيث استغل العثماني الفرصة للتأكيد على أن علاقته بالصحافة كانت وطيدة جدا.

و قال العثماني: ” حتى أنا راه صحافي ، في الحقيقة كنت صحافي قبل مانتقلد بزاف المسؤوليات ، و كنت مدير نشر مجلة الفرقان لأكثر من عشر سنوات”.

و أضاف رئيس الحكومة في ذات المداخلة: “في التسعينات كنا في الصحافة نتحرى الصدق في الخبر ، و هذا لي خاصكم حتى نتوما تديروه ، ما كنت تنشر شي حاجة حتى كنتأكد أكثر من مرة من صحتها”.

و استغل العثماني الفرصة لإبداء النصح لخريجي المعهد الإعلامي ، حيث شدد على ضرورة الحرص على الحفاظ على المبادئ و الحياد و العمل بضمير و إخلاص للوطن.

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

elections2021

مقالات ذات صلة

‫5 تعليقات

  1. اراد ان يقول لا بد من المعاينة و البحث
    ففي الاسبوع الماضي كنت اشتري الخضر و وقف شخص و اعطاه الخضار عشرين درهم و دهب عند الاخرين نفس الشيء و سالت الخضار بطريقة فنية و رد علي بانه هو الدي يضع صناديق الخضر و الفواكه في وساءل النقل التي توصلها لنا من سوق الجملة و في المساء ياتي عند الباعة لياخد واجباته و قال لي بانه يكسب على الاقل 600 درهم يوميا فالان شاهدته بملابس بالية خاصة بالعمل و عندما يدخل لمنزله يستحم في الدوش و يلبس ملابس انيقة و يخرج يتجول و يجلس في مقهى

    لو لم اسال الخضار فلن اعرف هدا الخبر و ربما اقول في نفسي بان داك الشخص بلطجي و ياخد منهم الاتاوات

  2. المشكل عندما ينشر منبر خبرا غير مؤكد فان المنابر الاخرى تتبعه مثل التركي الدي نصب على المءات من المغربيات بينما الخبر لا اساس له من الصحة لان التركي تم القبض عليه في قضية اخرى و غير دلك مادا ستفعل مغربية بتركي فلو كان اروبي لقلنا بانها تبحث عن الهجرة
    المهم تاكدوا من خبر التركي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق