هل يواجه بيد الله مرشحا آخر في التنافس على رئاسة ” البام” ؟

ع اللطيف بركة : هبة بريس

فاجأ القيادي في حزب الاصالة والمعاصرة ، عبد اللطيف وهبي، أنصاره بعد اعلان انسحابه رسمياً من سباق الترشح للأمانة العامة لحزب الأصالة و المعاصرة.

انسحاب وهبي من التنافس على رئاسة حزب الجرار ، جاء في الوقت الذي كان أنصاره يسابقون الزمن من أجل أن تنتقل رئاسة ثاني قوة حزبية الى سوس، بعد أن كانت بالريف ( العماري وبنشماس ) لتترك المجال من جديد بعودة المرشح بيد الله ” مرشح الصحراء” بالمؤتمر الوطني الرابع لحزب الأصالة والمعاصرة المزمع عقده أيام 7 و 8 و9 فبراير القادم بمدينة الجديدة”.

و ذكر مصدر مطلع ل ” هبة بريس” أن القيادي وهبي كان يلعب دور ” أرنب سباق” من خلال ترشحه، ساهم في مرحلة ما قبل المؤتمر، الى زعزعة جليد تموقع ” البام ” في الساحة الحزبية المغربية، والهدف هو إزاحة بعض الاعيان الطامعين في المناصب فقط، مع فسح المجال الى وجوه جديدة وطاقات شابة قادرة على انعاش الحزب في استحقاقات 2021 .

وبالرغم من أن القيادي وهبي قد دعا وسائل الاعلام الى ندوة صحفية من أجل البوح بأسباب انسحابه، غير ان مهتمين بالمجال الحزبي، لم يستبعدوا من تحضير إسم جديد قد يقود سفينة البام في المرحلة القادمة، في حالة عدم إعلان ” الباكوري” الترشح من جديد.

أما في حالة البقاء على المرشح الوحيد الشيخ بيد الله لرئاسة البام للمرة الثانية، فإن التوجه سيكون لا محالة التموقع بقوة في الاقاليم الجنوبية للمملكة، ومزاحمة حزب الاستقلال هناك كقوة سياسية حاضرة بالصحراء، ليكون التنافس على أشده على مقاعد الصحراء ما بين ثلاث أحزاب ” الاستقلال .البام . الاحرار” تماشيا لتحضير نخب جهوية قادرة على بلورة أهداف الجهوية المتقدمة .

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

elections2021

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق