بعد وادزم ..شابة ثلاثينية تنهي حياتها شنقا ضواحي خريبكة

هبة بريس ـ خريبكة

أقدمت شابة ثلاثينية على الانتحار شنقا، بعد زوال امس السبت، بحي الفوسفاط بالجماعة القروية بولنوار ضواحي خريبكة.

وذكرت مصادر الجريدة أن الضحية عثر عليها معلقة بواسطة حبل بمنزل العائلة، مشيرة أنها لم تكن تعاني من أي اضطرابات نفسية.

وقد تم نقل جثتها إلى مستودع الأموات بالمستشفى الإقليمي بخريبكة لإخضاعها للتشريح الطبي، فيما باشرت مصالح الدرك تحقيقا في ظروف وملابسات الواقعة

ياتي هذا بعد ، يومين من حادث انتحار سيدة متزوجة وام لطفلين (ر.ق) بوادزم بحي المقاومة بمدينة وادي زم وهو الامر الذي يطرح اكثر من علامة استفهام

وتزامنا مع توالي حالات الانتحار ، اتسع الفضاء الازرق ” الفايسبوك ” للحديث عن ظاهرة الانتحار التي باتت في تزايد وصارت واضحة ومتكررة في وادزم والنواحي

وسجل البعض ان ظاهرة الانتحار تستدعي جهود متفرقة لتوفير بيئة سليمة يعيش فيها الأفراد، الأمر الذي يضع على عاتق مؤسسات الدولة، ثم المجتمع المدني، مسؤولية تحسين الأوضاع الاقتصادية، والاجتماعية، وتوفير الخدمات الصحية، والنفسية الجيدة للعموم

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق