تأييد الحكم الإبتدائي في حق مغني الراب “الكناوي”

هبة بريس ـ الرباط

قضت الغرفة الاستئنافية بسلا، اليوم الأربعاء 15يناير الجاري، بتأييد الحكم الإبتدائي الصادر في حق مغني الراب محمد منير المعروف بـ”سيمو الكناوي”، بسنة سجنا نافذا وغرامة مالية قدرها 500 درهم.

وكان الرابور”الكناوي” قد توبع من أجل تهمة “نشر فيديو سب وشتم في حق عناصر الشرطة وإهانة هيئة منظمة، حيث كان وكيل الملك بابتدائية سلا، قد قرر في الرابع من شهر نونبر الماضي، متابعة محمد منير الملقب بالكناوي، في حالة اعتقال بتهم “اهانة موظفين عموميين واهانة هيئة ينظمها القانون”.

و قدم ” لكناوي ” روايته لوكيل الملك حول سبب بثه لشريط فيديو يتضمن سب وقذف للأمن، بقوله” انه نشر فيديو بعد تعرضه للإهانة ومس بكرامته من طرف عنصرين من مصالح الأمن بالرباط يوم24 أكتوبر حوالي الساعة ثالثة صباحا، حيث تم توقيفه رفقة أحد أصدقائه وشابتين خلال عودته من سهرة ليلية، قبل أن يقوم أحد العناصر الأمنية حسب رواية لكناوي “بالاستيلاء على صديقته، في حين قام آخر بطلب هاتف الشابة المرافقة لصديقه”.

وقال سيمو لكناوي لوكيل الملك تعرضت للإهانة نافيا أن يكون قد قام بتسجيل الفيديو ونشره على عدد من مواقع التواصل الاجتماعي”، موضحا “أنه لا يعرف الجهة التي قامت بتوضيب شريط الفيديو وتوزيعه”.

وقالت مصادر جيدة الاطلاع ان وكيل الملك لم يستفسر لكناوي حول مشاركته اثنين اخرين في تأدية أغنية “عاش الشعب”، بثت على اليوتيوب في 29 أكتوبر الماضي، وحققت انتشارا واسعا على مواقع التواصل الاجتماعي

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫2 تعليقات

  1. اختبأ العقلاء والمثقفون والمفكرون الحقيقيون وطفحت على السطح طفيليات الزمان …

  2. لاتستحمروننا فنحن لدينا من البصيرة ما يجعلنا نميز الاشياء ولنا الجرءة في قول الاشياء بمسمياتها،ليس انسانية افراد الشرطة هي من حركتكم لا ابدا فانتم لاتقيمون وزنا لحراسكم بل لاسيادكم فقط.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق