لأسباب غامضة .. الوزير السابق أوزين يجمد عضويته بحزب الحركة الشعبية

3
التحكم في النص :
تكبير الخط تكبير الخط تصغير الخط تصغير الخط

هبة بريس – الدار البيضاء

في الوقت الذي بدأت فيه مجموعة من الأحزاب السياسية بالمغرب لملمة شتاتها و توحيد صفها الداخلي استعدادا للمعركة الانتخابية القادمة ، يبدو أن العكس هو ما يحصل حاليا بحزب الحركة الشعبية و التي يوجد على رأسها امحند العنصر.

و في هذا الصدد، أفادت مصادر مطلعة أن محمد أوزين الوزير السابق و الذي يعتبر من بين قادة حزب السنبلة قد وضع طلب تجميد عضويته لدى الأمانة العامة للحزب و ذلك لأسباب غامضة.

و اأفاد المصدر ذاته أن أوزين الذي يحظى بدعم قوي داخل حزب الحركة الشعبية نظير مصاهرته للقيادية حليمة العسالي التي تلقب ب”المرأة الحديدية” داخل الحزب قد طلب تجميد عضويته من تنظيمات و هياكل الحزب دون أن يفصح عن الأسباب التي دفعته لاتخاذ هذا القرار الذي اعتبر مفاجئا.

و أورد المصدر عينه أن الوزير السابق للشبيبة والرياضة الذي اشتهر بفضيحة “الكراطة” في مونديال الأندية الذي أقيم بالمغرب في فترة ترأسه للوزارة السالفة الذكر قد كان على خلاف مع امحند العنصر بخصوص طريقة تدبير المرحلة و كذا عددا من المواضيع التي لم تكن محط توافق بين الطرفين.

برنامج 1000 فكرة جا باش يدعمك و يحقق ليك الحلم ديالك

مهما كانت الفكرة ديالك كبيرة أو بسيطة، عندك تجربة أو دبلوم أولا معندكش، ما تخلاش على الفكرة والطموح ديالك، حيت برنامج 1000 فكرة جا باش يدعمك و يحقق ليك الحلم ديالك. تسجل اليوم فالموقع : www.1000fikra.ma

Publiée par hibapress.com sur Jeudi 17 octobre 2019


تحميل المزيد في سياسة

3 تعليقات

  1. مواطنة

    في 15:36

    احسن. لعقبة للعنصر حتى يتجدد الحزب

  2. مغرببة

    في 23:16

    غير مأسوف عليه

  3. بنيشو علي

    في 01:46

    قولو لمول الكراطة بالما والكراطة حتى لقاع البحر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً

اسبانيا تجدد التأكيد على موقفها الصريح من قضية الصحراء المغربية

جددت وزيرة الشؤون الخارجية والاتحاد الأوروبي والتعاون الإسبانية أرانشا غونزاليز لايا، اليو…