كانت في طريقها للمواطنين .. حجز الاطنان من المواد الغذائية الفاسدة بوجدة

هبة بريس

تمكنت عناصر المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمدينة وجدة، مساء أمس الثلاثاء، من حجز أطنان من المواد الغذائية المعدة والمخزنة في ظروف غير صحية، وكميات كبيرة من بضائع ومنتوجات استهلاكية من أصل أجنبي خاضعة لمبررات الأصل، فضلا عن سلع مقلدة وأخرى تحمل علامات تجارية مزيفة.

وأوضح بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني، أن مصالح الأمن الوطني كانت قد حجزت هذه الكميات الكبيرة من المنتوجات الغذائية والسلع الاستهلاكية داخل مستودعين يتكونان من عدة طوابق في أحد الأحياء السكنية بمدينة وجدة، في ظروف تنعدم فيها شروط الصحة والسلامة المفروضة في هذا النوع من المنتجات، مضيفا أنه تم ضبط معدات ميكانيكية وأخرى الكترونية ومواد أولية تدخل في تحضير وتلفيف وتجميع هذه السلع وعرضها للتداول.

هذا وقد تم إيداع مالك هذه المستودعات ومسيرين آخرين (2) تحت تدبير الحراسة النظرية على خلفية البحث القضائي الذي أمرت به النيابة العامة المختصة، للكشف عن كافة ظروف وملابسات إعداد وترويج هذه المواد المضرة أو التي يشتبه في إضرارها بالصحة العامة، بينما تتواصل عمليات التنسيق مع مصالح الجمارك والمكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية لرصد كل التجاوزات الصحية والقانونية المنسوبة للمعنيين بالأمر.

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫3 تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق