الكتاني : السنة الأمازيغية مجرد خرافة لتقسيم المسلمين

هبة بريس ـ الرباط

تجدّدت قبل ايام دعوات من بعض الأحزاب السياسية والجمعيات ذات الاهتمام لمطالبة الدولة بإقرار رأس السنة الأمازيغية الذي يوافق 13 يناير من كل سنة، عيداً وطنياً وعطلة رسمية مؤدى عنها، على غرار رأس السنة الميلادية والهجرية

السلفي الحسن الكتاني تفاعل مع هذه المطالب بمجموعة من التدوينات الفيسبوكية حيث قال في واحدة ” منذ أن أكرم الله بلاد المغرب بالإسلام وهي تحكم من قبل قبائل بربرية أصيلة إما مباشرة أو شوكة كأوربة وزناتة ثم صنهاجة فمصمودة فجزولة وكلهم خدم الإسلام بكل ما يملك الملوك بجهادهم وشوكتهم والعلماء بعلمهم والزهاد بتربيتهم فما سمعناهم قط افتخروا بشيشنق ولا يوبا ولا ماسيناس ولا غيرهم ولا جعلوا عيدا لرأس سنة يسمونها أمازيغية ولا غير ذلك فما بقي إلا إحياء النعرات الجاهلية لتفريق الشعب الواحد ”

وقال في اخرى : قد تقرر عند علماء المسلمين قاطبة تحريم الاحتفال بأعياد الجاهلية قبل الإسلام عربية كانت ام فارسية أم بربرية أم غيرها فإن الإسلام قد نسخ ذلك كله. وإذا كانت أعياد أهل الكتاب الواردة في التوراة والإنجيل كالفسح وغيره لا يجوز الاحتفال بها مع انها ترمز لمعان شرعية فكيف يجوز الاحتفال بعظماء المشركين ورؤوس الجاهليين قبل الإسلام؟؟ هذا لا يقول به مسلم يفقه دينه.

واردف في ثالثة قائلا ” ولا تعجبون من قوم أعزهم الله بالإسلام وجعل منهم ملوكا وعلماء ورجالا ونساء كانوا شامة في جبين الدهر فتركوا كل مجدهم التليد ينبشون في تاريخ خرافي لا دليل عليه ليستخرجوا منه بطولات وهمية لا مجد ولا فخر فيها. وقد روى الترمذي من حديث الحارث الأشعري ان رسول الله صلى الله عليه و سلم قال (وَمَنْ ادَّعَى دَعْوَى الْجَاهِلِيَّةِ فَإِنَّهُ مِنْ جُثَا جَهَنَّمَ. فَقَالَ رَجُلٌ: يَا رَسُولَ اللهِ، وَإِنْ صَلَّى وَصَامَ قَالَ: وَإِنْ صَلَّى وَصَامَ، فَادْعُوا بِدَعْوَى اللهِ الَّذِي سَمَّاكُمْ الْمُسْلِمِينَ الْمُؤْمِنِينَ عِبَادَ اللهِ.) وقال عمر بن الخطاب رضي الله عنه نحن قوم أعزنا الله بالإسلام فإن ابتغينا العزة في غيره أذلنا الله.

وفي تديونة رابعة تساءل الكتاني بالقول “ما علاقة المسلمين بملك جاهلي خرافي يدعى شيشنق انتصر على فرعون جاهلي آخر في معركة وهمية لا دليل عليها؟ في اي مصدر موثق حدثت هذه الأحداث؟ أم المطلوب فقط هو تقسيم وتشتيت المسلمين شعوبا متناحرة ليسهل للمستكبرين قيادتهم ونهب خيراتهم؟؟

واضاف في تدوينة مقتضبة ” السنة_الأمازيغية مجرد خرافة لتقسيم المسلمين في بلاد المغرب الإسلامي ”

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫14 تعليقات

  1. اين كنتم عند الاحتفال بالبوناني برقص وتعاطي الخمور والمخدرات والفسق ام ذالك لا يفرق المسلمين ايها المنافقين

  2. اذا قلنا ان (هذا الكتاني) فقيه في الدين ويعلم ما لا نعلم)) فهذه ام الخرافات.اليست الخرافات والاساطير هي الاساس؟ اسال التاريخ يا كتاني وستستريح والا فان التاريخ سيقتلك لانه لا ينتصر للمسلمين المتخلفين.انت عنصري ونحن فهمناك .كما انك الة ضد كل جديد والان ضد اكبر مكون للحضارة المغربية.واذا لم يعجبك الامر فارحل الى حيث لا وجود للامازيغ وغير الامازيغ. انت بسيط ولا تستطيع ان تمسح التاريخ. راجع دروسك او قم بزيارة اقرب طبيب نفساني منكلان امرك استفحل ونرفزتك ازدادت ونحن نوجهك للخير يا سلفي اخر زمان.

  3. الجاهلية هي الحياة التي تريدون انتم أيها المتزمتون أن تفرضونها على الشعب ولكن هيهات لقد أن وقت أفول اديلوجيتكم المبنية على التكفير ورفض الآخر اما الأمازيغية فهي هوية الشعب وستنتصر يوم أن تتخلى عن العرقية

  4. الاسلام لم يفرض على الناس التخلي على تقافتهم و لغتهم وعاداتهم التي لاتخالف الدين و يجب ان يفهم بعض المتعصبون ان التعصب هو الذي يفرق بين المسلمين

  5. القافلة تسير والكلاب تنبح (ضربني اخبزي) اقول نعلة الله على ناكر اصله ولم يرجع اليه حتى الافراح يغيرونك عنه يمكرون ويمكرهم الله

  6. عجيب التعليقات كلها لاشخاص اعجب لجهلهم في دين الله، جزا الله اخانا الكتاني، واجزم ان كثيرا من المعلقين لم يقرأوا المقال لأخره والا لما اخرجوا لنا قصة البوناني، او انهم لا يفهمون العربية.
    الله اعفوا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق