قائد يشن حملة لتحرير الملك العمومي بشارع “مونفلوري 2 ” بفاس

خالد العروسي - هبة بريس

شرعت السلطات المحلية بالملحقة الإدارية الزهور بفاس صباح اليوم الأربعاء 08 يناير 2020 تحت إشراف قائد الملحقة الإدارية مصحوبا بأعوان السلطة وعناصر القوات المساعدة، في شن حملة واسعة من أجل تحرير الملك العمومي من طرف أصحاب المحلات التجارية والمقاهي وتجار الرصيف، و التي انطلقت من شارع مونفلوري 2 إلى مجموعة من الإحياء القريبة من المقاطعة, بحيث تمت مفاجأة العديد من المحلات المحتلة للملك العمومي .

وحسب مصادر ” هبة بريس ” فان هذه الحملة أسفرت عن حجز مجموعة مهمة من السلع والكراسي لأصحاب المقاهي و المطاعم والعلامات التجارية و كراريص الباعة المتجولين ، و ذلك بسبب شكايات تقدم بها مواطنين معبرين من خلالها عن استياءهم من الاحتلال الذي ينتج عن استغلال أرصفة المنطقة . مضيفة أن القائد دعا أرباب المقاهي والمحتلين للملك العمومي إلى احترام المسافات القانونية كما هي مدونة في التراخيص المسلمة لهم من لدن السلطات المختصة.

وأفادت المصادر ذاتها، أن هذه المبادرة لقيت إعجابا واستحسانا وترحيبا من طرف فعاليات المجتمع المدني والمواطنين الذين واكب بعضهم مجريات هذه الحملة ، مطالبين بتعميمها على مختلف المناطق، خصوصا النقط السوداء بوسط المدينة .

وتأتي هذه الحملة بالتزامن مع الحملات المشابهة التي أقدم عليها قيادي وباشوات بمختلف الملحقات الإدارية بمدينة فاس، وذلك في إطار برنامج العمل اليومي التي تقوم به المصلحة المختصة من أجل تخليص المدينة من كل أشكال الاستغلال العشوائي للملك العام ، و تسهيل حركة مرور الراجلين و الحفاظ على رونق وجمالية المدينة .

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق