“تويتر” يشتعل برسم تخيلي للمسيح يحضن ترامب ردا على احتضان الحسين لسليماني

هبة بريس ـ وكالات

نشر نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي، صورا للمسيح يحتضن الرئيس دونالد ترامب، ردا على الصورة التي نشرها موقع إيراني، وتظهر احتضان الإمام الحسين لقاسم سليماني.

وكتب موقع الخامنئي في بيان تعليقا مرفقا للصورة بعد اغتيال سليماني: “ها قد حلّق لواء الإسلام العظيم وشامخ القامة إلى السماوات. لقد عانقت ليلة أمس أرواح الشهداء الطيّبة روح قاسم سليماني الطاهرة. إنّ سنوات من الجهاد الخالص والشّجاع في ساحات مقارعة شياطين وأشرار العالم، وأعوام من تمنّي الشّهادة في سبيل الله بلّغت أخيراً سليماني العزيز هذه المنزلة الرّفيعة إذ سُفكت دماؤه الطاهرة على يد أشقى أفراد البشر على وجه الأرض. إنّني أتقدّم بأسمى آيات التبريك لصاحب العصر والزّمان بقية الله الأعظم (أرواحنا فداه) ولروحه الطاهرة وأعزّي الشّعب الإيراني”.

الصورة التي نشرها موقع الخميني تضمنت رسما للإمام الحسين بن علي، حفيد الرسول محمد صلى الله عليه وسلم وهو يحتضن سليماني بعد مقتله في غارة أمريكية فجر الجمعة، فيما تظهر الدماء على جسد الجنرال.

وأثارت الصورة والتعليق المكتوب جدلا واسعا عبر مواقع التواصل نظرا لما اعتبره البعض ربط خامنئي بين الحسين وسليماني، في ظل قيام الأخير بالكثير من العمليات التي استهدفت المنطقة، خصوصا في العراق وسوريا. كما انتقد كثيرون ما اعتبروه تقديسا من خامنئي لسليماني، في ظل رفعه من طرف المرشد الأعلى إلى مرتبة القداسة.

وفور انتشار الصورة بشكل واسع عبر مواقع التواصل، تداول مغردون آخرون ما قالوا إنه رد أمريكي على الصورة، إذ يظهر المسيح وهو يحتضن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، في رسم مشابه.

وكانت وزارة الدفاع الامريكية قد تبنت في بيان قتل سليماني، وقالت: “بتوجيه من الرئيس، اتخذ الجيش الأمريكي عملا دفاعيا حاسما، لحماية الأمريكيين في الخارج عبر قتل قاسم سليماني، قائد فيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني المصنف كمنظمة إرهابية بالولايات المتحدة الأمريكية”.

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫3 تعليقات

  1. الرئيس ترامب عنصري و انجيلي حاقد يحارب الإسلام و مؤيد من طرف الكنيسة الانجيلية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق