حفتر يقصف الكلية العسكرية بطرابلس ويقتل 28 شخصاً

هبة بريس ـ وكالات

استهدف طيران تابع لحفتر مقر الكلية العسكرية بمنطقة الهضبة جنوبي طرابلس، السبت 4 يناير، ما أسفر عن وقوع قتلى وجرحى، حسب مصدر طبي للأناضول.

وقالت وكالة الأناضول إن 28 قتيلاً و18 جريحاً سقطوا نتيجة قصف شنه طيران أجنبي داعم لحفتر على مقر الكلية العسكرية في طرابلس التابعة لـ(قوات حكومة الوفاق).

قال الناطق باسم وزارة الصحة بحكومة الوفاق فوزي أونيس للأناضول: «هناك عدد من القتلى والجرحى (دون تحديدهم) سقطوا نتيجة قصف مقر الكلية العسكرية». أضاف أونيس إن «القصف استهدف السكن الخاص بطلبة الكلية العسكرية، وسيارات الإسعاف توجهت لمكان القصف».

وأدانت وزارة الخارجية بحكومة الوفاق الوطني في ليبيا، القصف الذي تعرض له مقر الكلية العسكرية بالعاصمة طرابلس وراح ضحيته عشرات الطلبة المستجدين في وقت متأخر أمس السبت.

وذكرت الوزارة، في بيان لها، عبر موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” اليوم الأحد: “ندين بشدة قصف ميليشيات حفتر مقر الكلية العسكرية بالعاصمة طرابلس، والذي راح ضحيته عشرات الطلبة المستجدين”، مشيرة إلى أن الوزير المفوض محمد الطاهر سيالة “وجه البعثة الليبية بنيويورك لطلب عقد جلسة طارئة لمجلس الأمن الدولي على خلفية جرائم الحرب التي تقوم بها ميليشيات حفتر”.

وأضافت الوزارة، “بهذا العمل الوحشي الجبان يتضح للعالم أجمع أن ميليشيات حفتر لا تحارب الإرهاب كما تدعي بل تمارس الإرهاب بعينه وتخرق القانون الدولي الإنساني”، مطالبة “المجتمع الدولي بتحمل مسؤولياته وتقديم حفتر ومن معه للمحكمة الدولية بتهمة ارتكاب جرائم ضد الإنسانية”.

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق